37string يمني سبورت | في وداع المايسترو والقيصر..
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا
كتابات
آخر الأخبار
مقالات الرأي
  قبيل إقالة الأخ خالد بحاح من منصبيه كرئيس وزراء ونائب رئيس جمهورية كانت وسائل الإعلام الممولة من مراكز
    * لم أره بأم عيني، يصول ويجول في ملاعب الكرة ، لكنني أحفظ سيرته الإبداعية، ومسيرته الكروية الظافرة عن
اثر الانتكاسة التي تعرضت لها حركة 1948 وأفضت إلى قطع رؤوس بعض رموزها وفرار البعض الآخر إلى عدن وغيرها.. قرَّر
لا يمكن النظر إلى ما يعيشه المؤتمر الشعبي اليوم إلا بأنه تعبير عن الميراث السياسي الذي ساهم وهو في السلطة في
اختيارات القراء في كتابات
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

الأربعاء 03 أغسطس 2016 11:32 مساءً

في وداع المايسترو والقيصر..

ودعت العاصمة عدن والوطن اليمني والعربي  ابرز نجمين رياضيين في تاريخ الكرة اليمنية  وأفضل ما أنجبته إنهما المغفور لهما بإذن الله  المايسترو عوض سالم عوض الشهير ب (عوضين ) والقيصر عبدالله الهرر  نجمي الكرة الشهيرين الذي مثلوا ناديي الهلال والواي ومن ثم نادي وحدة عدن الرياضي بعد الدمج  ومنتخباتنا الوطنية كما خاض المايسترو عوضين تجربة ناجحة مع نادي الميناء الرياضي وكذلك القيصر الهرر انظم لفريق القوات المسلحة عند التأسيس وكان من ابرز عمالقته الكبار.
 
 
لقد وعدت عدن وأبنائها وكل الرياضيين والشباب وابنا الوطن بحزن كبير وعميق هامتان وقامتان رياضيتان كبيرتان بحجم الوطن وهما المايسترو عوضين والقيصر الهرر الذي صالا وجالا في الملاعب الكروية وأمتعوا جماهير وعشاق الكرة بالمستوى الراقي والأنيق وما امتلكوه من مهارة كروية وادي رائع ورفيع لازال عالقاً في أذهان وعقول عشاق الفن الكروي وهما من ابرز اللاعبين في عدن والجنوب خاصة والكرة اليمنية بشكل عام على مر التاريخ.
 
 
لقد كان لنبا وفاتهما وقع مؤلم ومؤثر لدى عامة الناس في عدن والوطن عموماً ، حيث فقدت الأوساط الرياضية عملاقين كبيرين في مجال الرياضة ولعبة كرة القدم تحديداً بعد أن سجلوا حضورهم المشرف في الساحات الرياضية المحلية والعربية والدولية  ومثلوها خير تمثيل ومثلوا الوطن من خلال مشاركتهما الفاعلة والبارزة في منتخباتنا الوطنية وتميزوا بالتألق والنجومية المطلقة وسجلوا علامة فارقة في تاريخ الكرة اليمنية كنجمين كبيرين في أداهما وأخلاقهما وتواضعهما الذي لا له مثيل .
 
 
لقد رحلا القيصر والمايسترو ( رحمهما الله ) بعد معاناة طويلة ومؤلمة مع المرض وأهملا كثيراً  ولم يتوفر لهما ابسط الحقوق والتامين الصحي وضلا حبيسان الجدران الأربعة وان كانت هناك اجتهادات ومواقف انسانية من بعض الشخصيات الا أنها لم تكن فاعلة وبالمستوى المطلوب فالقيصر عبدالله الهرر رحمه الله ضل يصارع المرض ورحل من هذه الدنيا الفانية وراتبه الشهري لازال موقوف منذ عام من قبل حكام صنعاء ( الانقلابيين) ، والمايسترو عوضين رحمه الله ضل يعاني من عدة أمراض ولم يحضا برعاية كريمة من الدولة وضل مهملاً وأقصي وهمش دون احد يلفت إليه ، وبالمختصر المفيد كلاهما نالها الجحود والنكران لماقدموه خلال مسيرتهم الرياضية العطرة وعوملوا وكأنهما غرباء في وطنهم الذي خدموه وافنوا شبابهم وكرسوا حياتهم في خدمة الرياضة والوطن ..
 
 
رحم الله المايسترو عوضين أبو ( نجوان) والقيصر عبدالله الهرر ابو ( ماجد) واسكنهما فسيح جناته والهم اهليهما وذويهما وكل محبيهم الصبر والسلوان ..إنا لله وانا إليه راجعون ..