37string يمني سبورت | *( خليفي).. الامتاع والمؤانسة..!!!
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

كتابات
آخر الأخبار
مقالات الرأي
الفوز والخسارة من قوانين اللعبة وحقي في الفوز هو حقك أيضًا ومن لا يقبل الخسارة لا يعيبه شيء لكن الخسارة بعد
  وصل بنا الأمر إلى مستوى لايمكن يوم من الأيام نتخيل أن نعيشه. ..   أين تلك الالفه والمحبه والحرص على بعضنا.
    * السر الذي لم يعد سرا ، والمغطى الذي بات مكشوفا ، أن اتحاد الكرة في طريقة لدق آخر مسمار في نعش الكرة
  لحرب صيف 94 العدوانية الظالمة التي شنها  نظام7 يوليو وتحالفه الشهير على الجنوب كثير من الأهداف التي سعى
اختيارات القراء في كتابات
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

الثلاثاء 03 يناير 2017 09:49 مساءً

*( خليفي).. الامتاع والمؤانسة..!!!

 
 
* تتهافت  النجاحات على رئيس اتحاد السباحة والألعاب المائية ، تهافت الفراشات على النور ..!
* منذ أن احترف الأخ (خالد خليفي) عالم الادارة الرياضية ، وهو يمسك بين يديه بفيروز التألق والاجادة داخليا وخارجيا ،  وبقدرة لا يمكن استيعابها دون النظر في دلالات شخصيته القيادية ، وشبكة علاقاته الخارجية ، وطريقة تعامله مع كل جديد ومفيد في (فن العوم)!
*في ظرف أربع سنوات فقط ، نقل (خالد خليفي) السباحة اليمنية من حال الى حال ..!
* قبل مجيء (خليفي) لرئاسة اتحاد السباحة على بساط اكتساحه للرقم في الانتخابات الاتحادية ، كانت (السباحة) تغرق في (شبر ماء )، كانت اللعبة مجرد رقم ينام على الهامش ، والغرض فقط (لحس)المخصصات المالية ، وممارسة فاصل من الضحك على  ذقون البلاد والعباد ..!
*لم نكن نسمع عن (السباحة ) لا محليا ولا خارجيا ، كانت مجرد شعار تخديري للاستهلاك الاعلامي ، حتى لا يغضب سيدنا (عمر بن الخطاب   ) رضي الله عنه الذي قال : علموا أبناءكم السباحة والرماية و ركوب الخيل ..!
*ولقد أثبت (أبو محسن) بالطول والعرض والارتفاع أنه قيادي ناجح ، فمع دخول سنة انتخابه الرابعة الخدمة ، تحولت أحواض السباحة من مجرد (برك) راكدة ، الى مساحة تنافس تطفح بالحركة وأختها البركة ..!
* ولعل القفزة الهائلة التي احدثها (الخليفي) في (كندا) ودفعت بالسباحة اليمنية من أسفل الى أعلى كما هو الحال بقانون الطفو عند (ارشميدس) ، غيرت معالم خريطة الترتيب لأول مرة في تاريخنا الحديث والقديم ، بدليل أن حلول سباح (الخليفي ) في ترتيب متقدم جدا ، وتحطيمه لرقمه الشخصي ، اكد حقيقة تواجده في اولمبياد (ريو دي جانيرو) لولا الخطأ الفادح للجنة الأولمبية اليمنية التي تغرد خارج السرب في صنعاء  ، وما ترتب على استبعاده من آثار نفسية حرمته من تشكيل بداية الحلم الأولمبي   ..!
* نجح (أبو محسن ) في نشر ثقافة العمل الاداري تحت غطاء الحاجة الى استقطاب (المواهب )، ولم تكن المسابح القانونية عائقا في تكريس بطولات شبه منتظمة ، فالحاجة عند (الخليفي) أم الاختراع ..!
* ولأنه (صياد) ماهر للنجاح ، وعدو لدود للمستحيل فقد روض البحر ، وخلق من زمجرة أمواجه احواضا تنبض بالحياة والحنين للمي والرملة ، كما أنه وسع من نفوذ (السباحة) ودفع بقاربها الى بر الأمان ، معتمدا في ذلك على مجاديف ارادته الفولاذية ، وقدرته العجيبة على احتواء الآخرين وتقبل انتقاداتهم بصدر رحب .. وقدرته الفذة على صهر فريق عمله في بوتقة العمل المنظم الذي يذوب فيه الفرد في فنجان الجماعة ..!
*و (خالد) رجل قيادي يثير الاعجاب والتقدير أينما حل وارتحل ، وهو دائما يحمل هموم (السباحة) بين ضلوعه ، و ينتقل على بساط المعرفة من حوض الى آخر ، يتعامل مع المنغصات بصبر جمل أصيل ، ويتعامل مع التواجد الخارجي بعقلية ثعلب يتوثب نحو المزيد من تجارب التكرار التي تعلم الشطار ..!
*( خالد خليفي) أخ اصيل قبل ان اكتشف فيه ثراء الفكر الاداري والتسويقي ، يتشبع ببساطة ناس عدن ،  ويحمل في قلبه الأبيض رحمة لو وزعت لفاض خيرها الى ما وراء الجار السابع ..!
* اعشق فيه فكره المتجدد الباحث عن التفرد والتألق في رحاب رياضة تدير ظهرها للقيادي الناجح الذي لا يشحت لينشط ، وأقدر له أنه نقل (السباحة) من بركة الضحك على الذقون ، الى فضاء أحواض تستوعب حلم أبنائنا الصغار ..!
* سباحة (الخليفي) تتواجد في مختلف البطولات العربية والقارية والعالمية ، وهو حريص على مد جسور العلاقات مع الاتحادات الخارجية ، وقد قطع شوطا كبيرا في رحلة اكساب السباحة (مناعة) دولية تمنعها من السباحة ضد التيار ..!
* أخي (خالد الخليفي) لم أجد سوى هذا الطبق اهديك أياه مع حلول العام الميلادي الجديد ، فربما يحرك فيك هذا المقال مواهب أخرى مازالت مدفونة في عقلك الباطني ،  ودعوة لوزير الشباب والرياضة الشرعي (نايف البكري ) الى منح (الخليفي ) جائزة أفضل اتحاد رياضي للعام الفارط ، فهذا أقل ما يمكن تقديمه لقيادي رياضي يعمل في صمت بعيدا عن ضجيج (البراميل ) الفارغة ..
*و يا (خليفي) الامتاع والمؤانسة خذها من قلب يعزك فوق العز نفسه ، انت سفير لسباحة (الجنوب) فوق العادة ، وأنت نسخة أصلية غير  قابلة للاستنساخ ،  أخي الحبيب خالد : أنت ولا أحد سواك ..!

 

 


جميع الحقوق محفوظة لـ [يمني سبورت] ©2017