37string يمني سبورت | خلافاً لكل ما تم نشره .. مصادر تكشف الحقيقة الكاملة لأسباب مغادر "بن دغر والمفلحي" عدن
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا
أخبار محلية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
     بمظاهر حزن أحيا صديق لي يوم أمس الذكرى الثانية لسرقة حذائه الثمين من أحد مساجد عدن، مؤكداً أن
    * صاحب المهرتين كذاب ، هذا مثل قديم حكيم ، ينطبق على كل من يقفز على قدراته، ويزاوج بين عملين متناقضين،
    للأسف أصبحت عدن ساحه تصفية حسابات بين الأخوه وساحة فرض مشاريع وصراع دولي ونحن ندفع الثمن في كل شيء.
يحاول «المجلس الانتقالي الجنوبي»، ومعه دول «التحالف العربي»، أن يخفف وطأة الإحساس بالهزيمة التي
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

خلافاً لكل ما تم نشره .. مصادر تكشف الحقيقة الكاملة لأسباب مغادر "بن دغر والمفلحي" عدن

تعبيرية - ارشيف
الأحد 13 أغسطس 2017 06:01 صباحاً - متابعات:
 
 
 
 
كشف الصحفي الجنوبي "عبدالرقيب الهدياني" حقيقة اسباب مغادرة رئيس الوراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر ومحافظ عدن "المفلحي" ظهر اليوم عدن الى العاصمة السعودي الرياض 
 
وقال "الهدياني " في منشور له رصده "ناس تايمز" نقلا عن ما اسماها بالمصادر  استدعاء رئيس الحكومة ومحافظ عدن وامين عام رئاسة الوزراء الى الرياض من قبل الرئيس هادي في اطار استكمال التحضيرات وترتيبات لعقد الجلسة المقررة لمجلس النواب في عدن والتي تراهن عليها الشرعية لاعلان قرارات مهمة.
ياتي ذلك بعد ان نقلت مواقع اخبارية ان ضغوط مكثفة تعرض لها الرئيس عبدربه منصور هادي خلال الأيام القليلة الماضية من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف إقالة محافظ (عدن) عبدالعزيز المفلحي واستبداله باخر كانت سببا لاستدعاء المفلحي إلى العاصمة السعودية الرياض برفقة رئيس الوزراء احمد عبيد بن دغر.
 
وقال المصدر في إفادة خاصة لصحيفة "عدن الغد" ان الإماراتيين طالبوا بقوة بإقالة المفلحي واستبداله بشخصية أخرى وقدموا 3 شخصيات لخلافته وهم محافظ شبوة السابق احمد حامد لملس أو وكيل محافظ عدن عدنان الكاف أو وزير الصناعة السابق "خالد راجح".
 
وأوضح المصدر ان الرئيس هادي رفض هذه الضغوط وأكد ان قرار تعيين المفلحي كان في الطريق السليم وان الرجل حقق نجاحات لا تستوجب إقالته ولا يوجد مبرر لذلك.
 
وأشار المصدر إلى ان الرئيس هادي استدعى رئيس الوزراء احمد عبيد بن دغر والمحافظ عبدالعزيز المفلحي للتشاور مع الجانب السعودي بهذا الخصوص .