37string يمني سبورت | هكذا علق الصحفي أحمد الحبيشي على مقتل صالح ونجل شقيقه طارق
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

أخبار محلية

آخر الأخبار
مقالات الرأي
        من المفارقات الفاصلة في تاريخ الشعوب تبرز تلك الأحداث التي تنشب بعفوية و تكون مستندة الى سبب
الجامعة العربية نائمة وبُوليفيا اليوم جمعت مجلس الأمن من أجل القدس في نيويورك بوليفيا من أمريكا اللاتينية يا
بالنظر إلى الجرائم البشعة التي ارتكبها صالح ونظامه وقادته العسكريون وفي مقدمتهم مهدي مقولة وعبدالله ضبعان
    لا يقرأ الناس التاريخ في وطني، و لا يتعظون؛ لا في جنوب اليمن و لا في شماله. لعل ما حدث لعلي عبدالله صالح
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

هكذا علق الصحفي أحمد الحبيشي على مقتل صالح ونجل شقيقه طارق

الجمعة 08 ديسمبر 2017 12:20 صباحاً
ظهر رئيس الدائرة الإعلامية السابق بحزب المؤتمر الشعبي العام أحمد الحبيشي في موقف المتشفي من مقتل رئيس حزبه علي عبدالله صالح، ونجل شقيقه العميد طارق محمد صالح، خلال المعارك بينه وبين مليشيا الحوثي قبل أيام.
 
 ووصف الحبيشي الأحداث الأخيرة في صنعاء، بـ”فتنة صالح وطارق”، مضيفا: “بعد وأد فتنة صالح وطارق ديسمبر 2017 وجدنا خطابا سياسيا وإعلاميا من أنصار الله (الحوثيين)، مغايرا لخطاب المنتصرين في حرب 1994 الغادرة”.
 
وكان الحبيشي مقرباً لسنوات طويلة من صالح الذي أغدق عليه الأعطيات، بالرغم من تحذيرات كثير من إعلاميي صالح ومقربيه بأن الحبيشي شخص غادر، وقد استقطبته الحوثية، قبل أن يقدم قبل نحو أسابيع على الإطاحة به من منصبه في إعلام المؤتمر.