37string يمني سبورت | الحزام الأمني ينفي صحة تعميم مزور قضي بمنع المواطنين الشماليين من دخول الفنادق بعدن
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

أخبار محلية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
 ما اعرفه عن الفشل الكلوي انه مرض له نصيب من عباد الله في كل الارض، وبه يموت عدد لا بأس به من الناس، وهو داء
  أعذرني أخي وصديقي البشوش أبداً أمين أحمد عبده أن أزورك وأسأل عنك عبر عمودي هذا، مستميحاً العذر منك لعدم
  أي ذنب اقترفه هذا الرجل لكي يمنع من العودة الى عدن؟.   هل كان لصا؟ هل كان فاسدا؟   هل هرب من عدن حينما
  الضمير في "منها" يعود إلى بعض الأقطار العربية التي دمّرتها الحروب ومزقتها الانقسامات . أما ماذا سيتبقى
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

الحزام الأمني ينفي صحة تعميم مزور قضي بمنع المواطنين الشماليين من دخول الفنادق بعدن

الجمعة 12 يناير 2018 11:50 مساءً - متابعات:

 

نفت قيادة الحزام الأمني بعدن صحة تعميم امني مزور زعم صدور توجيهات أمنية قضت بمنع المواطنين من أبناء المحافظات الشمالية من النزول بالفنادق في عدن .

واصدرت قيادة الحزام الأمني بمديرية المنصورة توضيحا تلقته صحيفة "عدن الغد" بهذا الخصوص وجاء فيه :

 

طالعتنا مواقع في التواصل الاجتماعي بنشر منشور مزورا منسوب إلينا كذبا وبهتانا حول منع القادمين من المحافظات الشمالية إلى العاصمة عدن من السكن والإقامة في الفنادق والنزل بالعاصمة.

 

في محاولة رخيصة ويائسة لطمس إنجازات قطاع المنصورة التابع لقوات الحزام الأمني والتي لا ينكرها إلا جاحد.

 

ونحن هنا ننفي نفيا قاطعا المزاعم الكاذبة التي تحدثت أننا بعثنا تعميم لمدراء الفنادق يتضمن منع قبول أبناء المحافظات الشمالية من الإقامة في الفنادق، ولكم أن تسألوا ملاك النزل من ذلك لتتبينوا زيف ما يروج له أمراض النفوس المعادية لأمن واستقرار العاصمة عدن الذين يبثون سمومهم وأكاذيبهم لتزييف الحقائق وللتحريض البغيض ضد تثبيت دعائم الاستقرار والأمن بعدن عبر شبكات التواصل الإجتماعي.

 

علما بأننا أجرينا اتصالاتنا بعدد من ملاك ومدراء الفنادق لكشف حقيقة ما نشر من أكاذيب، فنفوا جملة وتفصيلا ما أشيع وقالوا أنهم لم يتسلموا أي توجيه بمنع النزلاء الشماليين من تسكينهم في فنادقهم، وقالوا إنهم يقومون بشكل أسبوعي بإحصاء أعداد النزلاء بشكل عام سواء كانوا جنوبيين أو شماليين ورفعها للجهات المختصة كما هو معمول به في نظام الفنادق منذ سنوات طويلة بالعاصمة عدن بل وفي جميع المحافظات أيضا، وأن هذا الإجراء قديم وهدفه ترسيخ الأمن والأمان والاستقرار.

 

كما أننا نود أن نعلم الرأي العام، أننا لا نتخذ أي إجراء يخص الشأن الأمني في قطاع المنصورة أو كتيبة الاحتياط الثانية للحزام لأمني الذي يقع على عاتقنا إلا وفق القانون، وننوه في هذا الصدد بوجود قرار من وزير السياحة رقم (38) لسنة 2006م 

بشأن اللائحة المنظمة لأعمال المنشآت الفندقية السياحية

 

والذي جاء الفصل الحادي عشر منه بعنوان: (الرقابة والتفتيش السياحي)

 

حيث نصت مادتين من ذلك القرار على:-

 

مادة (41): 

على مستغلي ومديري المنشآت تمكين مسئولي الرقابة والتفتيش على الأداء السياحي من الدخول إلى المنشأة وتسهيل مهامهم والاطلاع على سير النشاط وتزويدهم بالمعلومات والبيانات والوثائق الضرورية المتعلقة بتطبيق نصوص القانون واللائحة.

 

مادة (42): 

يتم نزول موظفي التفتيش والرقابة إلى المنشآت السياحية بصفة دورية، كما يجوز النزول المفاجئ إلى المنشأة بناءً على بلاغ رسمي عن أي مخالفة للقوانين واللوائح من النزلاء أو مرتادي المنشأة وبنفس كيفية النزول الدوري.

 

المقدم كمال الحالمي

قائد كتيبة الاحتياط الثانية للحزام الأمني وقائد قطاع المنصورة.

 

*من علاء بدر