37string يمني سبورت | برشلونة يغسل بعضاً من أحزان روما بهدفين في مرمى فالنسيا
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

اخبار رياضية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
  كيف ساقتني الأقدار وجّرت قدميَّ إلى بلاط صاحبة الجلالة؟! كان الصيف حاراً .. وكنت في الإجازة السنوية لطالب
إطلالة "اليمن"على مساحة واسعة من البحرين "العربي" و"الأحمر" وإشرافها على "باب المندب" جعل منها دولة محورية تتسم
      مات الاستاذ عبد الوهاب عبد الباري ، أستاذ الأدب العربي في ثانوية خورمكسر في الستينات من القرن
  - بكل ثقة يمكنني وضع (رهان) مفتوح على طاولة الأجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية وإتحادها الكروي (المبجل) ،
اختيارات القراء في اخبار رياضية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

برشلونة يغسل بعضاً من أحزان روما بهدفين في مرمى فالنسيا

السبت 14 أبريل 2018 11:20 مساءً

خفف برشلونة من آثار الصدمة التي تعيشها جماهيره إثر الخروج من دوري أبطال أوروبا، وتقدم خطوة جديدة على طريق التتويج بلقب الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما تغلب على ضيفه فالنسيا 2 - 1 يوم السبت ضمن منافسات المرحلة الثانية والثلاثين من المسابقة.

وافتتح النجم الأوروغوياني لويس سواريز التسجيل لبرشلونة في الدقيقة 15 ثم أضاف الفرنسي صامويل أومتيتي الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 51 قبل أن يرد فالنسيا بهدف وحيد سجله دانيال باريخو من ضربة جزاء في الدقيقة 86 .

وكسر برشلونة رقم ريال سوسيداد التاريخي بعدم الخسارة في الدوري الإسباني لـ38 مرة، ووصل الفريق الكتالوني إلى الرقم 39، علماً أن خسارته الأخيرة في المسابقة كانت قبل عام أمام ملقا 0-2.

ورفع برشلونة رصيده إلى 82 نقطة في الصدارة بفارق 14 نقطة أمام أقرب منافسيه أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني والذي يخوض مباراته في المرحلة أمام ليفانتي يومالأحد، بينما تجمد رصيد فالنسيا عند 65 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة أمام ريال مدريد.

ونجح برشلونة من خلال الفوز في استعادة توازنه شيئا ما بعد الهزيمة المفاجئة التي مني بها مساء الثلاثاء أمام روما الإيطالي صفر - 3 في إياب دور الثمانية من دوري الأبطال، والتي أنهت مشوار الفريق الكتالوني في البطولة حيث كان قد فاز ذهابا بملعبه 4 - 1 ، وبذلك تعادل الفريقان بنتيجة إجمالية 4 - 4 وتأهل روما بقاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين.

وشهدت المباراة منافسة شرسة بين الفريقين حيث صنع كل منهما العديد من الفرص على مدار شوطي المباراة، لكن برشلونة يدين بفضل كبير في الفوز لحارس مرماه الألماني مارك أندري تير شتيغن الذي أنقذ مرماه من أكثر من هدف محقق كما شكلت تحركات وتمريرات النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي والإسباني المخضرم أندريس إنييستا مصدر إزعاج دائم لدفاع فالنسيا.