37string يمني سبورت | بالصور : نفوق هذا النوع من الاسماك وظهوره على الساحل يثير فزع المواطنين في عدن
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

اخبار رياضية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
    التميز والروح القتالية التي قدمها منتخبنا الوطني للناشئين في بطولة غرب آسيا السادسة لكرة القدم تحن 16
  - كان اليمن بلداً جميلا رغم كل ما تعرض له من أفعال قبيحة من قبل كبرائه وسادته .  - ظل جماله يقاوم قبح تلك
كل يوم يمر على هذه الحرب يزداد قبول الناس بالحوثي اللعين سيما في مناطق سيطرته .. فالأنموذج الذي تقدمه الشرعية
  ▪خسارة منتخبنا امام الهند ليس نهاية العالم وليس معناه ان منتخبنا كان سيئا .. فهو نفس المنتخب الذي افرحنا
اختيارات القراء في اخبار رياضية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

بالصور : نفوق هذا النوع من الاسماك وظهوره على الساحل يثير فزع المواطنين في عدن

الاثنين 16 أبريل 2018 09:01 صباحاً - متابعات:

 

تفاجئ العديد من المواطنين الذين يرتادوا شاطئ كود النمر في البريقة بظهور كميات كبيرة من أسماك الساردين ميتة على الشاطئ، وقد اثار ظهور هذه الأسماك الرعب والقلق لذى المواطنين الذي يرتادوا هذا الشاطئ متسالين في الوقت ذاته عن السبب الذي ادى إلى وفات ونفوق هذه الكمية من أسماك الساردين، وحتى هذه الحظة الأسباب ليست معروفة...فهل هي عوامل طبيعية؟

ام هناك تلوث بيئي بحري؟... 

فإذا كانت عوامل طبيعية، نوكد علماً بأن في مثل هذه الأشهر من السنة وتحديداً مع بداية قدوم فصل الصيف يحدث موت ونفوق طبيعي لأسماك الساردين هذه، وهذا ما نوهت له وتحدث عنه في بداية شهر أبريل بإحدى منشوراتي والتي حملت عنوان (مرحباً بطيور النورس في سواحلنا) لو تذكرون ذلك.

 

وأما إذا كان هناك تلوث بيئي بحري فأننا سوف نلاحظ ونشاهد أكثر من نوع من الأسماك قد تعرض للموت والنفوق.

 

لكن يوجد هناك أحتمال وسبب اخر في موتها وهو ربما قد نشب خلاف بين الصيادين ممن يصطادوا أسماك الساردين هذه والصيادين الأخرين، وهم الذين يستخدموا أسماك الساردين كطعم يصطادوا به أسماك مثل( الثمد_الزينوب_الفرس ) والفرس هي السمكة ابو شراع، اما سبب الخلاف فقد يكون حول طريقة وأسلوب اصطيادها، الأمر الذي أقدم بسببه أحد الصيادين إلى اصطيادها ورميها ميته، فعندما تموت أسماك الساردين فانها لا تعد صالحة للاستخدام كطعم من قبل الصيادين الذين يطادوا بطريقة(السنارة والجلب) والذين يفضلون بأن يكون سمك الساردين عند الأستخدام ما يزال على قيد الحياة.

 

فبعض الأحتمالات تظل واردة، ما عداء وجود ثلوت بيئي بحري، وحتى معرفت سبب ذلك الأمر ننتظر ما تحمله لنا الأيام القادمة من إجابات شافية ووافيه حول وفات ونفوق هذه الكميات الكبيرة من أسماك الساردين وخروجها وظهورها في شاطئ البريقة قبال شركة مصافي عدن تحديداً.

 

من رشيدي_محمود

 

إعلامي وباحث متخصص بشؤون الصيادين والحياة البحرية في خليج عدن