37string يمني سبورت | تكلفة حروب ما بعد 11 سبتمبر.. رقم خرافي لا يصدق
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

تقارير
آخر الأخبار
مقالات الرأي
وقفة.. ماذا عملتم?!  كتب/ علي باسعيده بعد خسارة منتخبنا امام ايران والعراق شاهدنا بعض الكتابات التي تهاجم
  لا يخفى ويغيب على المتابع والمواطن العربي في الفترة الأخيرة, ما تشهده الكثير من الدول الخليجية والعربية,
  عادني على البال ولا انتهت ذكرياتي   يامن ببعده والجفاء قطع في المحبه ودادي   معقول كل شي بيننا
  قطعاً ليس جغرافيا نتملكها أو نحاول إلى ذلك سبيلاً، ولا سلطة تستهوينا وفي سبيلها ندوس على كل شيء نجده في
اختيارات القراء في تقارير
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

تكلفة حروب ما بعد 11 سبتمبر.. رقم خرافي لا يصدق

الأربعاء 12 سبتمبر 2018 01:01 مساءً
 
كشفت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، الثلاثاء، أن الولايات المتحدة أنفقت في حروبها المندلعة منذ هجمات 11 من سبتمبر عام 2001، أكثر من 1.5 تريليون دولار، أي ما يعادل ميزانية دولة كبرى مثل ألمانيا لمدة 5 سنوات.
وذكرت الوزارة في تقرير أن هذه النفقات تشمل الحروب في أفغانستان والعراق وسوريا.
 
وأشارت إلى العمليات الحالية التي تتضمن "العزم الصلب" في سوريا والعراق المخصصة لمحاربة داعش، و"حارس الحرية" في أفغانستان، و"النسر نوبل" المخصصة للأمن الداخلي في الولايات المتحدة وكندا، تصل تكلفتها إلى 185 مليار دولار.
 
وتتوزع حصص هذه العمليات على النحو التالي: 134 مليار دولار لعملية أفغانستان، و27 مليار لعملية الأمن الداخلي في أميركا الشمالية، و 23 مليارا لمكافحة داعش في سوريا والعراق.
 
وتذهب هذه الأموال نحو التدريبات، وشراء المعدات وصيانتها، ورواتب القوات المسلحة ونفقات لوجستية أخرى.
 
يذكر أن حرب أفغانستان هي أطول الحروب التي خاضتها الولايات المتحدة منذ سبتمبر، إذ أنها مستمرة منذ أواخر عام 2001، ومازالت مستمرة حتى الآن وبوتيرة أعلى مما سبق، مع تصاعد هجمات حركة طالبان.
 
ووصل وزير الدفاع الأميركي، جيمس ماتيس، الأسبوع الماضي، لمناقشة محادثات السلام مع طالبان أملا في إنهاء الحرب الطويلة هناك، وتترافق الجهود الدبلوماسية الأميركية مع ضربات عسكرية مكثفة.