37string يمني سبورت | الحوثي يعلق على مشروع القرار البريطاني ويحمل الأمم المتحدة مسؤولية تداعيات ذلك
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

أخبار محلية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
لا نريد أن نستعجل النهايات في مشاورات "السلام" على الرغم من كل ما تحمله الظروف المحيطة من دلالات محبطة
أندية عدن لها تاريخ طويل أسود مع الانتهاكات والتجاوزات والاغتصاب والسطو على ممتلكاتها وملاعبها ومقراتها ففي
   الكتابه عن الموتي تشعرني بالحزن والالم وخصوصآ عندما نكتب عن اوناس لهم علاقه بالرياضه وجمعتنا معهم
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

الحوثي يعلق على مشروع القرار البريطاني ويحمل الأمم المتحدة مسؤولية تداعيات ذلك

الأربعاء 21 نوفمبر 2018 07:20 صباحاً

علقت مليشيا الحوثي الانقلابية، على مشروع القرار البريطاني المقدم إلى مجلس الأمن الدولي بشأن اليمن، والداعي إلى هدنة فورية في الحديدة غربي البلاد.

وقال رئيس مايسمى باللجنة الثورية العليا للحوثيين، محمد علي الحوثي، في تغريدات عبر "تويتر"، صباح اليوم الثلاثاءـ رصدها محرر المشهد اليمني ـ : "المعلومات الأولية عن القرار المقدم لمجلس الأمن تؤكد اعتماده على الرواية السعودية التي تدعي احتماء الجيش واللجان بالمواطنين في محاولة مفضوحة ومستهجنة، هدفها التبرير للجرائم المرتكبة بحق المدنيين من قبل جيوش ومليشيات التحالف الإرهابي السابقة والمزمع ممارستها في المستقبل".

وأضاف:"المعلومات الأولية تؤكد أن القرار المخيب للآمال، ويدلل على عدم المسؤولية لدى المعدين، بعدم إدراك الوضع الحالي للشعب اليمني الذي يعاني من الحصار، وانتهاك القانون الإنساني والدولي الذي صرح به الجميع وعلى رأسهم الأمم المتحدة، ونأمل من الأعضاء الأحرار عدم القبول بأي تسويق أو شرعنة لاستمرار العدوان".

وتابع الحوثي: "المعلومات الأولية تؤكد الضغوط الأمريكية، السعودية عملت وتعمل على تخفيض لغة وصيغة القرار الذي سيقدم لمجلس الأمن للتصويت، من قرار ملزم إلى قرار داعي وغير ملزم".

وأكد رئيس اللجنة الثورية لجماعة الحوثي: "في هذه الحالة نحمل مجلس الأمن والأمم المتحدة مسؤولية استمرار العدوان والحصار والآثار المترتبة من المجاعة والأوبئة وغيرها".

وكانت بريطانيا تقدمت بمشروع قرار لمجلس الأمن، أمس الاثنين، يمهل طرفي النزاع للدخول في هدنة إنسانية فورية في مدينة الحديدة ، بينما يسعى المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث إلى جمع الأطراف المتنازعة على طاولة المفاوضات في جولة جديدة للمباحثات مزمع عقدها في السويد.


محمد علي الحوثي
@Moh_Alhouthi
المعلومات الاولية عن القرار المقدم لمجلس الامن تؤكد اعتمادها على الرواية السعودية التي تدعي احتماء الجيش واللجان بالمواطنين في محاولة مفضوحة ومستهجنه هدفها التبرير
للجرائم المرتكبة بحق المدنيين من قبل جيوش ومليشيات التحالف الإرهابي السابقة والمزمع ممارستها في المستقبل