37string يمني سبورت | BBC تستبعد نجاح محادثات أطراف الصراع اليمني بالسويد وتوضح كيف تجري
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

أخبار محلية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
   الكتابه عن الموتي تشعرني بالحزن والالم وخصوصآ عندما نكتب عن اوناس لهم علاقه بالرياضه وجمعتنا معهم
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
    يعتقد بعض المتذاكين السياسيين خصوصاً من أنصار شرعية 1994م بأن سياسات التسويف والترحيل والمماطلة التي
على سلم الطائرة المغادرة صوب مدينة عدن من العاصمة المصرية القاهرة فجر يوم الـ2 من ديسمبر 2018 توقفت لأتأمل وعد
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

BBC تستبعد نجاح محادثات أطراف الصراع اليمني بالسويد وتوضح كيف تجري

الجمعة 07 ديسمبر 2018 06:30 صباحاً
 
 
استبعدت قناة "بي بي سي" الاخبارية،امكانية توصل المحادثات اليمنية بجنيف الى انفراجة بالازمة وقالت :"لا يتوقع أن تسفر هذه المحادثات عن انفراجة بالأزمة اليمنية، إذ يقول مراسلون إن الهدف الرئيسي منها هو منع معركة شاملة في مدينة الحديدة الواقعة على البحر الأحمر والتي يسيطر عليها الحوثيون.
وأوضحت القناة الاخبارية البريطانية - في تقرير على موقعها الاخباري الناطق بالعربية - ان الأمم المتحدة تأمل من أول مشاورات بين أطراف الصراع منذ عام 2016.، التوصل إلى إطار لإجراء محادثات حول ما سيبدو عليه أي حل سياسي في المستقبل، وبعد ان انهارت المحاولة الأخيرة لإجراء محادثات سلام في سبتمبر/أيلول الماضي.وتسببت الحرب في اليمن في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، إذ مات آلاف المدنيين وأضحى الملايين على حافة المجاعة.
عدم الثقة تسود بين الأطراف المتحاربة باليمن
أكدت قناة بي بي سي أن حالة من عدم الثقة تسود بين الأطراف المتحاربة باليمن، ما يجعل الظهور في محادثات لأول مرة منذ عامين تحولا مهما وإنجازا لمبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث، وذلك بعد توجه ممثلو الحكومة المعترف بها دوليا، المدعومة من تحالف عسكري بقيادة السعودية، إلى السويد يوم أمس الأربعاء. وقبل ذلك بيوم واحد، كان المبعوث الأممي الخاص مارتن غريفيث، قد رافق الحوثيين، المدعومين من إيران، إلى ستوكهولم.
"خطوة كبيرة" 
وأكدت القناة الاخبارية البريطانية العريقة ان تدابير بناء الثقة التي أدت إلى هذا، بما في ذلك الالتزام من كلا الجانبين بإطلاق سراح مئات من السجناء، وصفت بأنها"خطوة كبيرة" رغم تأكيدها بأنه "لن يكون هناك حديث عن وقف إطلاق النار، حتى حول ميناء الحديدة الرئيسي، شريان الحياة لليمن".مؤكدة ان التركيز على خفض التصعيد وضبط النفس.ورصد محرر مراقبون برس تأكيد القناة في تقرير على موقعها الاخباري أن التحالف الذي تقوده السعودية الداعم للحكومة اليمنية،لايزال "يؤمن بأن أخذ الحديدة من الحوثيين هو أفضل طريقة لإنهاء هذه الحرب".
وحسب الموقع "يريد غريفيث أن يبدأ، على الأقل ، بالحديث عن مستقبل مختلف، وأن يبدأ في اتخاذ خطوات يمكن أن تخفف من الأزمة الإنسانية"، حيث يحتاج اليمن ماسة إلى تفادي كارثة أكبر. لكن منطق الحرب لا يزال سائدا، وبشكل مأساوي.
وبينما قال ممثل الحكومة عبد الله العليمي، قبل المغادرة إلى السويد، إن المحادثات "فرصة حقيقية للسلام"،فقد تعهد رئيس وفد الحوثي محمد عبد السلام، "ببذل كل جهد ممكن لإنجاح المحادثات" لكنه حذر أيضا مقاتليه من أن يظلوا "يقظين ضد أي محاولة لتصعيد عسكري".
كيف يتجري محادثات السويد اليمنية؟
ونقلت بي بي سي عن مسؤولين لم تسمهم تاكيدهم إن المحادثات، التي من المتوقع أن تستمر أسبوعا، ستكون غير رسمية وستجري من خلال مجموعات عمل.وفيما قال مصدر لبي بي سي: "في بعض القضايا ، سيكون من المنطقي أن يجلس الطرفان معا، وفي قضايا أخرى سيجري النقاش من خلال مجموعات منفصلة".
وأشارت القناة إلى ان "من المقرر أن يعمل فريق تابع للأمم المتحدة مع وفود تمثل الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والحوثيين للتمهيد لمحادثات غير رسمية قد تستغرق أسبوعا،على أمل إنهاء الحرب المستمرة منذ ما يقرب من أربع سنوات.