37string يمني سبورت | حسن عبدالوارث
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

كتابنا

آخر الأخبار
مقالات الرأي
        من المفارقات الفاصلة في تاريخ الشعوب تبرز تلك الأحداث التي تنشب بعفوية و تكون مستندة الى سبب
الجامعة العربية نائمة وبُوليفيا اليوم جمعت مجلس الأمن من أجل القدس في نيويورك بوليفيا من أمريكا اللاتينية يا
بالنظر إلى الجرائم البشعة التي ارتكبها صالح ونظامه وقادته العسكريون وفي مقدمتهم مهدي مقولة وعبدالله ضبعان
    لا يقرأ الناس التاريخ في وطني، و لا يتعظون؛ لا في جنوب اليمن و لا في شماله. لعل ما حدث لعلي عبدالله صالح
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

حسن عبدالوارث
الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 08:27 صباحاً
   كم أشعر بالقرف الشديد تجاه أولئك الوزراء والمسؤولين الكبار ممَّن يضجُّون بالشكوى الدائمة جراء الأعباء الثقيلة الملقاة على كواهلهم والأخطار الكبيرة المحدقة بحيواتهم وافتقادهم ميزة
الاثنين 02 أكتوبر 2017 11:14 مساءً
 في أتون التطرف السياسي والآيديولوجي الذي ساد فترة السبعينيات في الشطر الجنوبي، تجلّت جملة من السياسات والاجراءات التي عكست طبيعة وأبعاد هذا التطرف الذي كان يوصف حيناً باليسارية الطفولية
الاثنين 01 مايو 2017 01:31 صباحاً
ليس ثمة أدنى شك في أن التاريخ الانساني سيُخلّد ذِكْر نصر بن عاصم الذي وضع النقاط على الحرف العربي، مُحْدِثاً بذلك ثورة عظمى في قالب اللغة وقلب الفكر.   بَيْدَ أن التاريخ -في الوقت ذاته-
الجمعة 28 أبريل 2017 12:27 مساءً
وهي حكاية سردتُها قبل عقدين ، وحدثت معي - أو أحدثتُها - قبل ثلاثة .  وخلاصتها أنني كنت أذهب بنصوصي الأولى ، في مطالع العمر والكتابة ، الى رئيس القسم الثقافي في احدى الصحف فيردُّني خائباً :
السبت 14 يناير 2017 12:02 مساءً
منذ زمن سحيق، كان ثمة صراع -ولا يزال- بين أهل الحكمة وأهل الحُكم. يجنح الطرف الأول إلى معارضة الطرف الآخر، أو محاولة استمالته إلى سبيل الرشاد بالحكمة والموعظة الحسنة.. فيما ينزع الحُكام إلى قمع
الاثنين 26 ديسمبر 2016 11:50 مساءً
ما كادت قناة السويس تستقر في أيدينا بأعجوبةٍ في عام 1956، ونرى ذهبها يلمع في أكُفِّنا، حتى مضينا نُلقي به على تلال اليمن.       وكانت قبائل اليمن التي نريد استمالتها إلى جانبنا لا ترضى بغير
الاثنين 28 نوفمبر 2016 09:34 مساءً
** ذات يومٍ بعيد ، ذهبتُ لتوديع سفير فرنسا الأسبق لدى اليمن لانتهاء فترة عمله - وكان صديقي منذ أن كان ملحقاً سياسياً في عدن قبل الوحدة - وقد سألته عمّا خرج به من خلاصة طوال فترة عمله .. وفوجئت به
السبت 09 يناير 2016 01:24 مساءً
صالح يُلقي " كَرْتَيْن " في الوقت ذاته ، على الطاولة نفسها .._ " نحن زيدية سُنَّة " .. والعبارة لا تحتاج عسير فهم ولا طويل شرح .. لقد أعلن بيع حليفه التكتيكي في سوق عكاظ ، وعلى الراغب السعودي عرض