يمني سبورت

2020-08-04 00:00:00

حكاية من عدن: الكبش القاتل

أخبار محلية
2020-08-01 15:06:57

كتب /خالد محمد شمسان
سمعت دقوق على باب شقتنا مزعج وصياح جارتنا الحقونا فتحت الباب وهي تبكي وتولول ابرهيم بايموت ابراهيم ينزف دم ..قلت لها : لحظه ولبست الشميز حقي ودخلت شقتهم وبصراحة ما شاهدته يشبه افلام الرعب الكبش ملقي امام باب الحمام والجزار يحاول أن يشيله الى الاعلى ليربطه ويكمل عملية الذباحة وابراهيم صاحبي ممدد جنب الكبش ينزف من جرح مفتوح على خده الايمن وعردود ضخم على جبهته ( ورم يعني) ..
ساعدت الجزار ورفعنا الكبش وقام بربطه واستكمل عمله وهو خائف ليموت ابراهيم.. عرفت منه اللي صار واخدت ابرهيم بسياره انجيز الى المجمع شافوه قالوا ودوه اطباء بلا حدود يحسبوه اصيب بالرصاص في معركة على بقعة..
المهم اخدته الى مسستشفى اطباء بلا حدود وابراهيم مدوخ من النزيف خيطوا الجرح وجلست جنبه ..
شوية الا واجي لي واحد عسكري يقول تعال مكتب البحث علشان نعبي استمارة بالحادث وانا اقول له كبش ردعه ورفسه داخل بيته ايش من حادث؟؟ .. 
لفت لي وقال : ايش من كبش يفعل بالواحد كذا هيا امشي معي المكتب..رحت معه المكتب وهم قدهم بصراحة جاهزين  طلبوا بطاقتي  وقلت لهم : بطاقتي في البيت انا خرجت مسرع اسعف صاحبي قال  : ها وبلا بطاقة كمان قلت : فهمونا ايش العبارة؟ قال : هذا الحاج تعرض لحادث قلت له : صحيح قال : اشرح لنا الحادث...شرحت لهم الحادث وجلسوا يضحكوا وقال واحد منهم : يعني انت تشتي تفهمنا ان صاحبك تضارب هو والكبش قلت : لاتوجع قلبي ياابني انا طول عمري معقلة والاقي مشاكل ولا اتوب. اسمع بانأخد الحاج ابراهيم وواحد منكم الى البيت الان وباتشوفوا مسرح الجريمة على الطبيعة..
قليل الا وابراهيم وصل للغرفة مع الممرض ويقول لي : هيا روحنا ايش باقي معنا؟؟ قلت له : الجماعة ماصدقوا ان الذي عورك كبش قال لهم : كبش صومالي زنوة وبلطجي انا ماسك رجوله علشان الجزار يذبحه ولما ذبحه زبطنا ورفسنا في وجهي كان بايميتنا هو يقص القصة والجماعة ميتين من الضحك وقالوا لي : شل صاحبك واتوكل ياحاج !!
ركبنا سيارة انجيز وروحنا ومع دخلتنا الشقة كان الجزار خارج فجعان يشتي حاسبه بايروح اعطى له ابراهيم حسابه ومشى...
بعدين انا قلت لابراهيم : والله انك خبيث وربنا انتقم منك تقول لي مافيش معي كبش ..انا مفلس وذلحين الكبش دعسك وفضحك ايش تحسبنا ادور لحم منك اخس عليك ومشيت وهو يصيح : تعال ياخالد تعال انا باافهمك سقلته وروحت شوية الا زوجته جابت كيس لحم معتبر وقالت : والله ياخالد ان ابراهيم يحبك بس تعرفه ساعات ملز ويخاف على الريال ..قلت لها : صاحبي ابو سحتوت اعرفه دي عشرة عمر بس الحمدلله مااشتراش عجل كان جاب خبره..!! 

http://yemenisport.com/news/733300
You for Information technology