بوركينا فاسو توجه ضربة جديدة لتايوان

الاثنين 30 نوفمبر -1 12:00 ص
بوركينا فاسو توجه ضربة جديدة لتايوان
وجهت بوركينا فاسو ضربة لتايوان، باستئناف علاقاتها الدبلوماسية مع الصين، وذلك بعد يوم من قطع علاقاتها مع الجزيرة التي كانت تقدم لها مساعدة كبرى مقابل الحصول على دعمها الدبلوماسي.
وكان قرار بوركينا فاسو بمثابة الضربة الأحدث لتايوان، التي تتمتع بالحكم الذاتي وتزعم الصين أنها جزء من أراضيها، وتحاول عزلها.
 
وكانت بوركينا فاسو تقيم علاقات تعاون مع تايوان منذ 1994. ولا تمتلك تايوان الآن سوى 18 حليفا دبلوماسيا.
 
وكانت جمهورية الدومينيكان قد استأنفت في وقت سابق من هذا الشهر علاقاتها الدبلوماسية مع الصين، عقب قطعت علاقاتها مع تايوان.
 
من جانبها، قالت الرئيسة التايوانية تساي إنغ وين الجمعة، إن "ضغوط الصين المتنامية لن تؤدي إلا إلى تعزيز دعم الدول الأخرى لنا". وأضافت بتحد "لن نتراجع أبدا".