8 أطنان مواد كيميائية مخزّنة بالجامعة تهدد حياة 45 ألف شخص في العاصمة عدن (تفاصيل)

Thursday 06 August 2020 4:00 pm
8 أطنان مواد كيميائية مخزّنة بالجامعة تهدد حياة 45 ألف شخص في العاصمة عدن (تفاصيل)
متابعات:
كشف اكاديمي يمني عن مخزون يقدر بثمانية أطنان من المواد الكيميائية وصفها بـ"الخطرة جداً" داخل إحدى كليات جامعة عدن، وفق ما اوردته تقارير محلية، في حين قلل مسؤول محلي من القضية واعتبرها "تهويل".
وقال الدكتور صالح الجابري: "في مستودع قسم الكيمياء بكلية التربية بعدن، توجد اكثر من ثمانية طن من المواد الكيميائية الخطرة جدا، قابعة بالكلية منذ اكثر من ١٦ سنة".
وأوضح الجابري أنه "شكلت اكثر من أربع لجان علمية، لاجل ازالتها واوصت كلها بسرعة نقلها بعيدا عن الكلية والاحياء السكنية المحيطة بالكلية حتى لا تعرض حياة ٤٥٠٠٠ مواطن من سكان خور مكسر للموت، وتدمير مساكنهم، والمنشأت الحيوية كمطار عدن".
وأشار الجابري إلى أن آخر لجنة شكلت قبل حوالي سنتين قد كررت توصياتها بوضع معالجات فورية لنقل وازالة المواد الكيماوية شديدة الخطورة من كلية التربية الى مكان أمن خارج عدن، "ولكن لم تجد هذه التوصيات اذان صاغية".
من جانبه، قال مدير عام مديرية خورمكسر رئيس المجلس المحلي ماجد الشاجري، إنهم سيقومون بالنزول إلى كلية التربية "للتأكد من صحة المعلومات والتوضيح للراي العام".
وقال الشاجري إنه "من خلال التواصل مع الاخوة برئاسة الجامعة اكدوا ان المواد الموجودة مقسمة ومصنفة إلى مواد صلبة ومواد سائلة وتم فصلهما عن بعض ومعظم المواد الموجودة هي مواد تعليمية وليست بهذا التهويل".