وجهة نظر قابلة للخطأ

الاثنين 30 نوفمبر -1 12:00 ص
 
في البدء لابد من الاشارة لأني دعيت للمشاركة بانتخابات فرع للجمعية بتعز ورفضت ليس لأني بجهران وليس لأني ضد او مع الترتيبات المسبقة لانتخابات جمعيه للإعلام الرياضي لان لي تحفظات ومع ذلك  فانا احترم اي فكره او جهد يجمع عليه الزملاء حتي لو لم يروقني ومن حق اي شخص ان يعلن وجهة نظر مغايره لماتم ولكن في اطار الاختلاف تحت سقف الزمالة وبما لا يوثر علي علاقة من يخالف  ما تم ولا يفسد علاقته مع كل من شارك فانا مع كيان الاتحاد الاعلام الرياضي عندما تكون الاجواء طبيعية ومناسبه واتحاد الاعلام موجود وفاعل ككيان وفروع ويجمع له الزملاء فنحن مع الاتحاد وطالما كيان الاتحاد غير فاعل اوليس له وجود فلنكون مع وجود جمعيه او مؤسسه او حتي بقاله طالما اجمع عليها اعلاميون بعيدا عمن هم اومن يمثلون حتي وان كانت وجهة ظرهم   تخالف وجهة نظري وفي حالة وجود الاتحاد وكيانه وفروعه وفاعليته او توفرت مقومات عودته وفاعليته محليا وخليجيا وأسيويا وعربيا ودوليا  فسنكون معه دون غيره بالتأكيد  هذا اولا.
 وثانيا لا نجعل من خلافنا او اختلافنا  حول الجمعية ومن يمثلونها اومن هم اومن مع الاتحاد الإعلامي ومن يصر علي وجود الاتحاد وعدم تقبله  لفكرة وجود كيان الجمعية من اساسه مدعاه لشحذ الهمم وتبادل التهم والتراشقات التي تشتت وتسيئ لكل من يسيئ لزميله قبل أساءته لغيره ولأننا اعلاميون رياضيون وليس سياسيون علينا ان نتقبل بعضنا ونحترم وجهات بعضنا وبشرط ان يعمل ويجتهد كل من له راي او وجهة نظر  لتعزيز قناعته ووجهة نظره بما لا ينسف جهد وفكرة والغاء من يمثلون وجهة النظر هذي او تلك ونحن مع اي كيان سيخدم الاعلاميين ويجعل صوت الاعلام اليمني متواجدا وحاضرا خليجيا وعربيا ودوليا وندعو الزملاء لعدم التحرك من ارضية سياسية ومرجعيات حزبيه او مناطقي اوتشطيريه تسيئ وتشوه لكيان الاعلام الرياضي ومن يمثلونه من كيانات المرجعيات اعلاميه لان الرياضة والاعلام الرياضة واتحاد الادباء كان في مقدمة من اعلن التوحد والوحدة قبل اعلانها وختاما دعوه للجميع للابتعاد عما يبعدنا والمسارعة لما يقربنا وحذف ما مضى والبداية من اول السطر وبس خلاص.
 
وجهة نظر خاصة بكابتها