37string يمني سبورت | يونسيف: وفاة 23 ألف طفل حديث الولادة في اليمن العام الماضي
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

أخبار محلية

آخر الأخبار
مقالات الرأي
        من المفارقات الفاصلة في تاريخ الشعوب تبرز تلك الأحداث التي تنشب بعفوية و تكون مستندة الى سبب
الجامعة العربية نائمة وبُوليفيا اليوم جمعت مجلس الأمن من أجل القدس في نيويورك بوليفيا من أمريكا اللاتينية يا
بالنظر إلى الجرائم البشعة التي ارتكبها صالح ونظامه وقادته العسكريون وفي مقدمتهم مهدي مقولة وعبدالله ضبعان
    لا يقرأ الناس التاريخ في وطني، و لا يتعظون؛ لا في جنوب اليمن و لا في شماله. لعل ما حدث لعلي عبدالله صالح
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

يونسيف: وفاة 23 ألف طفل حديث الولادة في اليمن العام الماضي

الجمعة 24 نوفمبر 2017 11:57 مساءً
أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) اليوم الجمعة، أن 23 ألف طفل يمني حديثي الولادة توفوا العام الماضي، نتيجة لأسباب يمكن الوقاية منها. وقالت المنظمة في تغريده على حسابها في “تويتر”، “إنه في عام 2016 فقدت اليمن 4 ألاف و272 أُم، و23 ألف طفل حديث الولادة، لأسباب يمكن الوقاية منها”. وأشارت إلى أنها أطلقت استراتيجية جديدة نحو “الأمومة والأطفال المواليد”، بدعم منها ومن صندوق الأمم المتحدة للسكان ومنظمة الصحة العالمية. ولفتت أنه “سيتم توفير وحدات صحية لرعاية المواليد الجدد المرضى لكي يتمكنوا من النمو بشكل طبيعي”. والشهر الماضي كشف تقرير أصدره مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة(أوتشا) باليمن، أن عدد الأطفال المحتاجين لمساعدات، نتيجة للصراع المدمر، منذ مارس/ آذار 2015 وحتى أواخر سبتمبر/ أيلول الماضي، بلغ 11 مليونا و300 ألف. ويمثل هذا الرقم حوالي 79% من إجمالي اطفال اليمن (قرابة 14 مليوناً و304 آلاف طفل دون 18 عاماً). وأفاد التقرير، الذي اطلعت عليه (الأناضول)، أن 8 ملايين و100 ألف طفل يعانون خطر الإصابة بسوء التغذية الحاد المتوسط، فيما يعاني 386 ألف طفل من سوء التغذية الحاد الوخيم، وهو أسوأ حالات الجوع. وبحسب أرقام أممية، يموت طفل واحد على الأقل في اليمن كل 10 دقائق، لأسباب يمكن الوقاية منها، مثل سوء التغذية والإسهال والتهابات الجهاز التنفسي، فيما يعاني طفل من كل طفلين، دون سن الخامسة، من التقزم. ويشهد اليمن، منذ خريف 2014، حرباً بين القوات الموالية لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي من جهة، ومسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى. وخلّفت الحرب أوضاعًا إنسانية وصحية صعبة، فضلًا عن تدهور اقتصادي حاد. ومنذ مارس/آذار 2015، بدأ تحالف عربي، بقيادة السعودية، حملة عسكرية في اليمن دعما لحكومة هادي