غضب في المغرب من فيديو كليب شارك فيه مثلي

الاثنين 30 نوفمبر -1 12:00 ص
غضب في المغرب من فيديو كليب شارك فيه مثلي
- متابعات:

أثار فيديو كليب أغنية  بنات الدنيا  للمغني المغربي حاتم إدار، غضبًا كبيرًا على مواقع التواصل المغربية لعدة أسباب، أبرزها استعانة المغني بالمثلي المغربي  رشاد الحجوي  الشهير بـ”ادومة”.

وأشرك حاتم إدار في الفيديو كليب نفسه شخصًا آخر معروف بـ “نيبا” ، شهير -أيضًا- على مواقع التواصل باستعماله الكلمات الساقطة.

كما أن كلمات الأغنية حظيت بدورها بانتقادات شديدة، إذ اعتبرها اغلب المتصفحين هابطة ودون المستوى.

الفيديو كليب الذي اتهمه أغلب رواد المواقع بالإساءة إلى الذوق العام والمجتمع، والتشجيع على المثلية الجنسية، حصل على دعم مادي من الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية الإسلامي، إذ تسربت إلى الإعلام وثيقة تؤكد حصول حاتم إدار على مبلغ 100 ألف درهم، أي 10 آلاف دولار تقريبًا، كدعم لتصوير أغنيته “بنات الدنيا”.

وانهالت على الأغنية في يوتيوب كمية هائلة من التعليقات المنتقدة والمحملة بأسوأ العبارات، حتى أن صاحب القناة قام بتعطيل زر التعليقات.

كما أطلق عدد كبير من النشطاء في المغرب عريضة يدعو موقعوها يوتيوب لحجب الفيديو المذكور.

ويعتبر حاتم إدار من الفنانين المحبوبين في المغرب، وقد تعاطف معه الجمهور كثيرًا بعد إصابته بمرض السرطان.

وكان أول موهبة مغربية تصل لنهائيات برنامج مسابقات فني عربي، وهو برنامج سوبر ستار في نسخته الثالثة سنة 2005.