37string يمني سبورت | شخصية نسائية مقربة من اسرة الرئيس الراحل صالح تكشف تفاصيل مرعبة لتمثيل الحوثيين بجثته
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

أخبار محلية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
غدا سوف تنتهى مغامرة فريقنا القومى فى كأس عالم روسيا ٢٠١٨ أيا ما سوف تكون نتيجة المباراة الأخيرة مع الفريق
«الكورة اجوان».. زى ما قال الكابتن لطيف، أشهر معلقى مباريات كرة القدم على الإطلاق فى مصر، عشان كده أحب
  يستعد المبعوث الأممي مارتن جريفت  لزيارة عدن الأربعاء القادم في مهمة  تستمر ساعتين فقط ،يناقش
  لا تتعجب عزيزي القارئ من العنوان.. لست أنت المعني أبداً، لكنه كل مزيف.. كل حقير.. كل مدعٍ.. كل من تسول له نفسه
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

شخصية نسائية مقربة من اسرة الرئيس الراحل صالح تكشف تفاصيل مرعبة لتمثيل الحوثيين بجثته

الثلاثاء 13 مارس 2018 08:20 صباحاً
كشفت نورا علوي الجروي، عضو اللجنة الدائمة للمؤتمر الشعبي العام، عن أن ميليشيا الحوثي انتزعت «قلب وكبد» الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، ومثلت بجثته عبر مقاطع فيديو نشرتها بتوجيه من إيران وقطر.
 
 
 
وقالت «الجروي» في حوار مع صحيفة «الرياض» السعودية، نشر اليوم الإثنين: إن قطر قدمت ملياري دولار للحوثي للإجهاز على الرئيس صالح بطريقة بشعة، مضيفة أن ميليشيا الحوثي انتزعت قلب وكبد الرئيس اليمني في سابقة خطيرة لم ترتكبها قبلهم أي جماعة إرهابية في العالم، وكذلك قامت الميليشيا بقطع كفوف يده لتهديها إلى عبد الملك الحوثي، والذي من المتوقع أن يرسلها إلى قطر وإيران، إهداءً على وقوفهم بجانبه.
 
 
 
وأشارت إلى أن الحوثي رفض تسليم جثمان «صالح» وصوبت نيران الميليشيا الإرهابية صوب الأمين العام للمؤتمر عارف الزوكا، واقتادته جريحًا للمستشفى العسكري بصنعاء، بعد رفضه تنفيذ توجيهاتهم والامتثال لأوامرهم بارضاخ الحزب لهم، وقاموا بتصفيته من خلال إطلاق ست عشرة طلقة عليه وهو جريح، حسب تقرير الطبيب الشرعي بعد استلام جثته.
 
 
 
وطالبت الجروي بالتدخل الفوري لوقف ما تقوم به ميليشيا الحوثي الإرهابية، والضغط على الحوثيين للتوقف بشكل فوري عن كل أشكال الانتهاكات.
 
 
 
كما طالبت المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان والصليب الأحمر الدولي بالتدخل الفوري وإرغام الحوثيين على تسليم جثمان الرئيس اليمني السابق وتشريح الجثة والبدء برفع قضية لمحكمة الجنايات الدولية كقضية اغتيال سياسي إرهابي منظم طالت رئيس جمهورية.