تحقيق في إساءات عنصرية خلال مباراة روسيا وفرنسا

الاثنين 30 نوفمبر -1 12:00 ص
تحقيق في إساءات عنصرية خلال مباراة روسيا وفرنسا

 
نقلت وكالة الاعلام الروسية للأنباء عن مسؤول في الاتحاد الروسي لكرة القدم قوله، الاثنين، إن الاتحاد الدولي (الفيفا) فتح تحقيقا في إساءات عنصرية مزعومة من جماهير روسية استهدفت لاعبين في منتخب فرنسا خلال مباراة ودية سابقة.
وتعود الأحداث المزعومة إلى المبارة التي جمعت بين الطرفين الشهر الماضي استعدادا لكأس العالم 2018. وقال الفيفا وقتها إنه سيجمع قرائن وسيطلع على تقرير حكام المباراة للوقوف على ما جرى خلال اللقاء.

وتعرض لاعبا المنتخب الفرنسي بول بوغبا وموسى ديمبيلي لهتافات عنصرية خلال لقاء منتخبهم الودي ضد روسيا.

وكانت وزيرة الرياضة الفرنسية، لورا فليسيل، طالبت بالتحرك لوقف العنصرية ضد لاعبي كرة القدم السود. وقالت، في تغريدة لها على تويتر، "لا يوجد مكان للعنصرية بملاعب كرة القدم. يجب علينا أن نعمل سوياً على المستوى الأوروبي والدولي لوضع حد لمثل هذا السلوك غير المقبول".

ومن المنتظر أن تستضيف روسيا فعاليات كأس العالم لكرة القدم، ابتداء من شهر يونيو المقبل، وسط مخاوف بشأن العنصرية والأمن خلال البطولة.