مشروع قرار أممي يدعو إلى هدنة في اليمن

الاثنين 30 نوفمبر -1 12:00 ص
مشروع قرار أممي يدعو إلى هدنة في اليمن
عرضت بريطانيا مشروع قانون على مجلس الأمن، التابع للأمم المتحدة، يدعو إلى هدنة فورية في مدينة الحديدة باليمن، ويضع مهلة للطرفين المتنازعين لإزالة جميع الحواجز أمام المساعدات الإنسانية.
 
وعرض المشروع بعد استماع أعضاء المجلس إلى تقرير من مبعوث الأمم المتحدة، الذي يسعى لعقد محادثات سلام في السويد لإنهاء أربع سنوات من الحرب في اليمن.
 
ولم يحدد المجلس تاريخا للتصويت على مشروع القرار.
 
ويتوقع أن يصعد القرار الأممي، بعد التصديق عليه، الضغوط على التحالف بقيادة السعودية والحوثيين المدعومين من إيران، ودفعهما إلى القبول بتسوية سلمية للنزاع في اليمن التي أشرفت على المجاعة.
 
ورحب المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، بإعلان المتمردين الحوثيين وقف إطلاق الصورايخ والطائرات بلا طيار على القوات السعودية.
 
وكان الحوثيون قالوا إنهم تجاوبوا مع طلب من الأمم المتحدة في سعيها لإنهاء النزاع في اليمن.
 
وكتب غريفيث على موقع تويتر أنه يأمل أن يلتزم الطرفان بضبط النفس. وأخبر مجلس الأمن الجمعة بأنه تلقى تأكيدات من الطرفين المتنازعين في اليمن بالتزامهما بمحادثات السلام، التي يتوقع أن تبدأ قبل نهاية العام.
 
وتعتبر الأمم المتحدة الأزمة الإنسانية في اليمن الأكبر في العالم، وحذرت من أن عدم توقف القتال سيؤدي إلى مجاعة في البلاد هي الأسوأ منذ عقود.