37string يمني سبورت | قوات الجيش الوطني تواصل زحفها بثبات صوب مدينة المخا الساحلية( أخر التطورات الميدانية )
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا
أخبار محلية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
    * لم أره بأم عيني، يصول ويجول في ملاعب الكرة ، لكنني أحفظ سيرته الإبداعية، ومسيرته الكروية الظافرة عن
اثر الانتكاسة التي تعرضت لها حركة 1948 وأفضت إلى قطع رؤوس بعض رموزها وفرار البعض الآخر إلى عدن وغيرها.. قرَّر
لا يمكن النظر إلى ما يعيشه المؤتمر الشعبي اليوم إلا بأنه تعبير عن الميراث السياسي الذي ساهم وهو في السلطة في
    لم تكن مباراة ( السوبر) المصري بين ناديي الأهلي والمصري البورسعيدي والتي أقيمت الجمعة الماضية على
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

قوات الجيش الوطني تواصل زحفها بثبات صوب مدينة المخا الساحلية( أخر التطورات الميدانية )

الخميس 12 يناير 2017 04:01 صباحاً

يواصل الجيش اليمني مدعوماً بطيران التحالف العربي زحفه صوب مدينة«المخا» الساحلية غرب محافظة تعز، بعد دحره الميليشيات الانقلابية من معظم مناطق بلدة «ذوباب» المطلة على مضيق باب المندب الاستراتيجي.

وقال المتحدث باسم الجيش الوطني في تعز، العقيد منصور الحساني، لـ «الاتحاد»، «تواصل قوات الشرعية تقدمها نحو منطقة الجديد»، مشيراً إلى أن القوات الحكومية بدأت صباح أمس، في تمشيط كافة المناطق المحررة في ذوباب ونزع المئات من الألغام التي زرعتها ميليشيات الحوثي وصالح في البلدة قبل فرارها.

وقالت مصادر محلية إن مقاتلات التحالف شنت، غارات على مواقع للانقلابيين في منطقة «الجديد» ما أسفر عن تدمير معدات عسكرية وسقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات. وتزامن ذلك مع تحرير مناطق ومواقع جديدة في بلدتي «الوازعية ومقبنة» المتاخمتين لمدينة المخا غرب تعز. وذكر بيان صادر عن الجيش أمس، أن القوات المسلحة مسنودة بالمقاومة الشعبية حررت «جبل غباري» بمنطقة «الكدحة» القريبة من «المخا»، وأنها قطعت «طريق إمداد الميليشيات، الرابط بين الكدحة والوازعية»، مؤكداً استمرار تقدم القوات «نحو معاقل الميليشيات الانقلابية في مديرية الوزاعية المطلة على ميناء المخا». كما حررت القوات الحكومية أعلى قمة في «جبل العويد والتبة الوسطى في جبل النوبة بالعبدلة ببلدة مقبنة على الطريق المؤدي إلى محافظة الحديدة الساحلية» غرب البلاد. وقال مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة إن مقاتلي الجيش والمقاومة شنوا هجوما عنيفا على مواقع الميليشيات الانقلابية في «جبل العويد وجبل النوبة بمقبنة»، وتمكنوا من دحر عناصر الميليشيات وتكبيدها خسائر في الأرواح والعتاد. وقال العقيد الحساني لـ «الاتحاد» إن 80 على الأقل من عناصر ميليشيات الحوثي وصالح قتلوا وجرح عشرات آخرون منذ انطلاق عملية الرمح الذهبي يوم السبت الماضي، موضحا أن 25 من عناصر الميليشيات لقوا مصرعهم أمس الأول في الاشتباكات والغارات الجوية. وذكر أن ثلاثة من أفراد الجيش والمقاومة قتلوا أمس خلال المواجهات في جميع محاور القتال في معركة الساحل الغربي.