37string يمني سبورت | لهذا السبب.. أطباء يزرعون قلبًا إضافيًا لمريض في واقعة نادرة (فيديو)
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

تقارير
آخر الأخبار
مقالات الرأي
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
    يعتقد بعض المتذاكين السياسيين خصوصاً من أنصار شرعية 1994م بأن سياسات التسويف والترحيل والمماطلة التي
على سلم الطائرة المغادرة صوب مدينة عدن من العاصمة المصرية القاهرة فجر يوم الـ2 من ديسمبر 2018 توقفت لأتأمل وعد
    من لديه شعب عظيم لا يخسر ولا يعرف الهزيمة ، شعب صاحب حضارة عريقة في الهندسة المعمارية والزراعية و
اختيارات القراء في تقارير
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

لهذا السبب.. أطباء يزرعون قلبًا إضافيًا لمريض في واقعة نادرة (فيديو)

الاثنين 19 فبراير 2018 03:01 صباحاً -يمني سبورت : ( متابعات)

تعامل جراحون في مدينة حيدر أباد الهندية مع حالة طبية نادرة، حيث اضطروا لزراعة قلبلمريض، والإبقاء على قلبه القديم، في حين كانوا يعتزمون استبدال قلبه المصاب بالفشل، بقلب جديد.

ونجحت العملية الجراحية التي استمرت 7 ساعات، رغم اكتشاف الأطباء بوقت متأخر أن القلب المزروع لا يتناسب مع المريض البالغ من العمر 56 عامًا، إذ إن صاحبه متبرع في الـ17 من العمر.

وقالت صحيفة “ميرور” البريطانية، إن المريض كان يعاني من فشل في عضلة القلب، وعندما نُقل إلى مستشفى أبولو فى مدينة حيدر أباد جنوب الهند، اكتشف الجراحون اختلاف حجم القلب المُتبرع به في اللحظات الأخيرة.

ووفقًا لما نقلته الصحيفة، فإن الجراحين قطعوا جزءًا من غشاء التأمور “بيريكارديوم” ووضعوا القلب الجديد بين الرئة اليمنى والقلب القديم، لافتةً إلى اتصال القلبين ببعضهما لينبضا في انسجام لضمان مواصلة الدورة الدموية في الجسم بشكل سلس.

وقال الطبيب كريشنا جوخالي إن القلب المُتبرع به كان لمراهق يبلغ من العمر 17 عامًا تُوفي توًا؛ لذا كان صغير الحجم وبالتالي لم يناسب مريضًا كبير السن، مبينًا أنه “لم يكن هناك وقت لننتظر قلبًا من متبرع آخر بسبب حالة المريض الحرجة.”

وأشار الطبيب إلى أن الجراحين اضطروا للإبقاء على القلب القديم في جوف المريض بدلًا من المخاطرة باستبداله، لافتًا إلى أن تلك “العملية نادرة جدًا، ولم يخضع لها سوى 150 مريضًا حول العالم”.

وعلى الرغم من تحسن صحة المريض، إلا أن الأطباء يشددون على ضرورة المتابعة الدورية لوضعه، تجنبًا لأي آثار جانبية، أو مشكلات في المستقبل.