37string يمني سبورت | شاهد: مشهد لسعاد حسني من أغنية “الدنيا ربيع” يعيدها للواجهة في مصر (فيديو)
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

شؤون عامة
آخر الأخبار
مقالات الرأي
 ما اعرفه عن الفشل الكلوي انه مرض له نصيب من عباد الله في كل الارض، وبه يموت عدد لا بأس به من الناس، وهو داء
  أعذرني أخي وصديقي البشوش أبداً أمين أحمد عبده أن أزورك وأسأل عنك عبر عمودي هذا، مستميحاً العذر منك لعدم
  أي ذنب اقترفه هذا الرجل لكي يمنع من العودة الى عدن؟.   هل كان لصا؟ هل كان فاسدا؟   هل هرب من عدن حينما
  الضمير في "منها" يعود إلى بعض الأقطار العربية التي دمّرتها الحروب ومزقتها الانقسامات . أما ماذا سيتبقى
اختيارات القراء في شؤون عامة
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

شاهد: مشهد لسعاد حسني من أغنية “الدنيا ربيع” يعيدها للواجهة في مصر (فيديو)

الخميس 12 أبريل 2018 11:01 مساءً

أثار تقرير نشرته الصحف المصرية المحلية، يتعلق بحذف مشهد من أغنية للفنانة المصرية الراحلة سعاد حسني، جدلًا كبيرًا في الشارع المصري.

وحذف قطاع الرقابة بالهيئة الوطنية للإعلام “ماسبيرو” أحد مشاهد أغنية “الدنيا ربيع” للفنانة سعاد حسني، رغم مرور 43 عامًا على تصويرها، إلا أن “ماسبيرو” ينفي حذف المشهد.

ورغم نفي الهيئة إلا أن الإعلاميين والفنانين صوبوا سهامهم نحو “ماسبيرو”، وكأنهم لم يقتنعوا بأن الرقابة لم تقدم على هذه الخطوة أو ربما أقدمت وتراجعت، بعد الجدل الكبير الذي أثاره الأمر على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تكرر نفس السيناريو في الماضي بحسب بعض الإعلاميين.

ماهو المشهد؟

المشهد الذي قيل إن الرقابة حذفته هو الذي كانت تقف فيه سعاد حسني على كتف أحد الأشخاص وهي تغني الأغنية، جاءت ضمن أحداث فيلم “أميرة حبي أنا” الذي أنتج عام 1975، وقدمت دور البطولة سعاد حسني وحسين فهمي.

ونفى رئيس قطاع التلفزيون مجدي لاشين، في تصريحات صحفية، حذف مشهد من أغنية “الدنيا ربيع”، مفيدًا أن الأغنية لم يحذف منها أي مشهد تمامًا، وأنها كما هي منذ طرحها حتى الآن.

بدوره، انتقد الممثل والإعلامي تامر عبدالمنعم بشدة حذف مشهد من أغنية “الدنيا ربيع”، وأشار إلى أن الأغنية قديمة للغاية فلا مبرر للرقابة أن تحذف مشاهد منها الآن.

من جانبه، عبّر المذيع تامر أمين عن اندهاشه من أنباء حذف المشهد، وذكر في برنامج “الحياة اليوم” الذي يقدمه على فضائية الحياة أن الأغنية تعد أهم رمز غنائي تراثي يرتبط بالاحتفال بشم النسيم، والجميع بلا استثناء كان ينتظر لقطة معينة وهي التي يحمل فيها الشخص سعاد حسني.

من جهته، وصف الناقد الفني طارق الشناوي خلال مداخلة مع تامر أمين حذف مشهد من الراحلة سعاد حسني بـ”الكارثة التي تعقبها كوارث أخرى”.

ورأى أن المشهد المحذوف “لا يخدش الحياء، وليس مخلًا أخلاقيًا، ولا يستدعي الحذف”، وأن فتح المجال لذلك سيتبعه حذف مشاهد أخرى من التراث الفني، معتبرًا حذف المشهد من الأغنية اعتداء واضحًا على كل المشاركين في الفيلم.

وفي فيلم “أميرة حبي أنا” تجسد الراحلة سعاد حسني دور موظفة بشركة كبيرة، يعجب بها مدير الشركة وهو حسين فهمي المتزوج من ابنة صاحب الشركة؛ من أجل الوصول لهذا المنصب، فيصارحها بعدم ارتياحه لهذه الزيجة وتبادله هي المشاعر ذاتها حتى يقرران الارتباط، فيترك فهمي الشركة وابنة صاحبها من أجل سعاد حسني.