37string يمني سبورت | كاتب قطري : هذا البيان اعاد للحوثي روح المقاومة ليلغي قرار انسحابه من الحديدة
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

أخبار محلية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
 (طه حسين الدقمي المحامي والدبلوماسي والمرجعية الثقافية احد فرسان اللباقة لنادي طليعة تعز الذي كان لي شرف
 همس اليراع       لم أعرف اسم رئيس الوزراء الجديد ولا صورته، سوى من بعض الظهور المتواضع أثناء جلسات
    هذا الثلاثاء ، كان يوما رياضيا بامتياز، لارتباطه بالمباراة النهائية لبطولة كأس الرئيس للكرة الطائرة
  كنت مع صديقي مازن عكبور نشد حبل السياسة كل من طرف وفي خضم النقاش قاطعته لأني تذكرت خبر وقلت له: أتدري أن
اختيارات القراء في أخبار محلية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

كاتب قطري : هذا البيان اعاد للحوثي روح المقاومة ليلغي قرار انسحابه من الحديدة

الخميس 12 يوليو 2018 07:20 صباحاً - متابعات:

نقل الكاتب القطري المعروف جابر الحرمي، عن شخص محسوب على حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قوله إن الحوثيين كانوا على وشك الاستسلام في “الحديدة” لولا خروج الإمارات ببيان رسمي أعلنت فيه الانسحاب. وقال “الحرمي” في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن):”في عاصمة أوروبية استمعت إلى شخص محسوب على حكومة هادي في #اليمن .. من بين ما قال أن #الحوثيين كانوا على وشك الإستسلام وإذا بالامارات تعلن وقف العمليات العسكرية” وتابع أن الحوثيين لاحقا وصلتهم التعزيزات ولن يهزموهم الآن، مؤكدا أن الأمر لا يتجاوز التآمر واستنزاف السعودية. جابر الحرمي ✔ @jaberalhar في عاصمة أوروبية استمعت إلى شخص محسوب على حكومة هادي في #اليمن .. من بين ما قال أن #الحوثيين كانوا على وشك الإستسلام .. وإذا ب #الامارات تعلن وقف العمليات العسكرية.. و #الحوثيون لاحقا وصلتهم التعزيزات.. ولن يهزموهم الآن .. الأمر لا يتجاوز التآمر واستنزاف #السعودية . وكان وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، قد أعلن في أوائل يوليو الجاري، أن التحالف العربي بقيادة السعودية أوقف مؤقتا عملياته العسكرية في محيط مدينة الحديدة اليمنية. وأوضح الوزير الإماراتي في تغريدة نشرها حينها على حسابه في “تويتر” أن هذا القرار دخل حيز التنفيذ قبل أسبوع بهدف منح المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث فرصة لإقناع مسلحي جماعة “أنصار الله” بالانسحاب غير المشروط من مدينة الحديدة ومينائها الاستراتيجي، معربا عن أمله في أن تتوج هذه المساعي بالنجاح. يذكر أن مدينة “الحديدة” شهدت خلال الأيام الماضية معارك تخوضها القوات الحكومة الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، بدعم من قوات التحالف، للسيطرة على الميناء، المنفذ الرئيسي لواردات شمال البلاد من المواد الغذائية والسلع والأدوية؛ وتسببت العمليات العسكرية في تعطل سبل العيش وتوقف النشاط التجاري وأعمال المزارعين، كما أدت إلى موجة نزوح واسعة من المحافظة. وتمر الأزمة اليمنية بمرحلة معقدة، حيث لم تنتج المساعي الدبلوماسية للتقرب إلى حل الصراع القائم، وقد جرت عدة محاولة في عدة منصات لتجميع الأطراف المتصارعة على طاولة الحوار منها في جنيف وفي الكويت، غير أن جميعها باءت بالفشل