37string يمني سبورت | "اتفاق سري" بين أندية كبرى للانسحاب من دوري أبطال أوروبا
من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا

اخبار رياضية
آخر الأخبار
مقالات الرأي
* أثار فرع اتحاد كرة القدم بعدن انتباهي بقراراته الصارمة ضد المخالفين الذين ضربوا بأخلاق ومبادئ التنافس
إنتقاد العلم يجب أن يأتي من شخص خبير ووصل إلى مرتبة عالية في التخصص الذي يمارس النقد فيه فمرحلة النقد أعلى من
همس اليراع       كانت القرارات الأخيرة التي صدرت (مساء الثلاثاء 7نوفمبر 2018م) باسم رئيس الجمهورية المشير
يقف  الشيخ احمدصالح العيسي وراء مشاركاتنا السابقه هو والمخلصين في اتحاد الكره ولجانه كونه  حريص علي
اختيارات القراء في اخبار رياضية
اتبعنا على فيسبوك

تصفح يمني سبورت من :

صحافة نت /  الســـجل 

اليمن الآن قارئ الأيام 

 

"اتفاق سري" بين أندية كبرى للانسحاب من دوري أبطال أوروبا

السبت 03 نوفمبر 2018 11:58 مساءً
 
يبدو أن نهاية بطولة دوري أبطال أوروبا قد تكون أقرب من أي وقت مضى، بعد أن كشفت تسريبات عن "اتفاق سري" بين كبرى الأندية الأوروبية لمغادرة البطولة.
 
وكشفت تسريبات نشرتها صحيفة دير شبيغل الألمانية قبل أيام عن اتفاق سري بين 16 ناديا أوروبيا من كبرى الأندية، لإنشاء بطولة "دوري سوبر أوروبي" ابتداء من 2021، ومغادرة بطولة دوري أبطال أوروبا.
 
وضم الاتفاق أندية ريال مدريد وبرشلونة وبايرن ميونيخ ويوفنتوس ومانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وباريس سان جرمان وأي سي ميلان وتشلسي وأرسنال كفرق "أساسية" في البطولة، مع ضم أندية أتلتيكو مدريد وبوروسيا دورتموند ومرسيليا وروما وإنتر ميلانو "ضيوفا" على البطولة.
 
ووفقا لمصادر عدة، وقعت الفرق اتفاقا على إنشاء البطولة، والتوقف عن المشاركة في دوري أبطال أوروبا، البطولة التي ينظمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا).
 
وتعد العوائد المادية السبب الرئيسي لإنشاء البطولة، حيث تطمح الأندية المتفقة على رفع سقف العوائد من المشاركة في البطولة، والتي ستدر ربحا أكثر بكثير على الأندية من البطولة التي ينظمها (يويفا).
 
ويمنح (يويفا) الأندية المشاركة بدوري الأبطال ربحا ماليا "محددا" للأندية، وفقا لنتائج الفرق، ولطالما طالبت الأندية الكبيرة في أوروبا بزيادة نسبة الأرباح، وهو ما دفعهم الآن للاتفاق على إطلاق البطولة الجديدة، التي سيحددون أرباحها من دون قيود.
 
وقد يخل "دوري السوبر الأوروبي" بتوازن الدوريات المحلية، حيث ستكبر الفجوة المالية بين الفرق المشاركة بالدوري والفرق التي لا تشارك، مما قد يضعف المنافسة محليا.