تهدد أميركي لفرنسا.. والسبب رسوم على "عمالقة الإنترنت"

الثلاثاء 03 ديسمبر 2019 6:15 ص
تهدد أميركي لفرنسا.. والسبب رسوم على "عمالقة الإنترنت"
هددت الولايات المتحدة، الاثنين، بزيادة الرسوم الجمركية بنسبة 100 بالمئة على سلع فرنسية بقيمة 2.4 مليار دولار ردا على فرض باريس على عملاقة الإنترنت "غوغل" و"أمازون" و"فيسبوك" و"آبل" ضرائب تعتبرها واشنطن تمييزية.
ويمكن أن تطاول زيادة الرسوم النبيذ والأجبان اعتبارا من منتصف يناير بعدما اعتبر تقرير صادر عن مكتب الممثل التجاري الأميركي أن الضرائب الفرنسية المعروفة برسم "غافا" (الحرف الأول من أسماء الشركات الكبرى غوغل وأمازون وفيسبوك وآبل) تعاقب المجموعات الرقمية الأميركية العملاقة.
وحذر الممثل التجاري الأميركي، روبرت لابتهايزر، بأن واشنطن تبحث إمكان التوسع بالتحقيق للنظر في ضرائب مماثلة تفرضها النمسا وإيطاليا وتركيا.
ورسم "غافا" مفروض على الشركات الكبرى في القطاع، ولكنه لا يتعلق بأرباحها المعززة في دول الضرائب فيها ضعيفة مثل أيرلندا، بل برقم الأعمال، بانتظار تكييف القواعد على مستوى منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية.
ويتطلب دخول هذه الزيادة حيّز التنفيذ موافقة الرئيس الأميركي، وهي قد تعمق الانقسامات مع الاتحاد الأوروبي.
وأطلق التهديد الأميركي عشية لقاء بين ترامب ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، في لندن على هامش قمة حلف شمال الأطلسي.