في فعالية رياضية تحدث لأول مرة بعدن:

دوري بين أفراد أمن المنطقة الحرة إنجاز كبير وبادرة أبهرت الجميع تستحق الثناء

الثلاثاء 29 يناير 2019 8:29 م
دوري بين أفراد أمن المنطقة الحرة إنجاز كبير وبادرة أبهرت الجميع تستحق الثناء
سمعنا كثيراً عن حدوث فعالية رياضية تنظمها وزارة الشباب والرياضة أو مكتبها في أندية رياضية أو بين مؤسسات ومجموعة من الشباب لكن أن تقام فعالية رياضية داخل معسكر ويكون اللاعبين عم أفراد الأمن من جيش وشرطة هذا هو الشيء الجديد في مجال الرياضة بمحافظة عدن.
ما قام بعد نائب أمن شرطة المنطقة الحرة من إقامة دوري بين أفراد أمن المنطقة الحرة هي بادرة طيبة وأكثر من رائعة والتنسيق مع مختلف الجهات من أجل مشاركته تنظيم هذه الفعالية وحضورهم لمشاهدة مباريات هذا الدوري وأداء أفراد الأمن بشكل مختلف ومدني ورياضي بعيدا عن السياسة ونوع من إظهار الجانب الجميل فيهم وإخراجهم من ضغوطات العمل وايمانا بأهمية الرياضة لأفراد الأمن والجيش والشرطة تحديدا في هذه المرحلة.
قمنا بتسليط الضوء على هذا الدوري والتواصل مع القائمين على تنظيمه وعدد من أفراد أمن المنطقة الحرة المشاركين فيه وإعداد الموضوع التالي...
استطلاع : دنيا حسين فرحان
*الفكرة جاءت بعد نقاش في المجال الرياضي وأهميته
يبدأ حمودي الزيدي صاحب الفكرة وأحد المنظمين لها حديثه:
كنت في جلسة ودية مع نائب شرطة المنطقة الحرة الأستاذ عبد السلام العمري وقمنا بمناقشة مختلف الأمور وصولا للجانب الرياضي كونه كان أحد الرياضيين في الزمن الجميل وجاءت فكرة عمل دوري رياضي بين أفراد أمن المنطقة الحرة , لا أخفي عليكم وجدنا انتقاد حاد من عدة أشخاص وأطراف ووصفوا ذلك بالجنون لكننا أصرينا على القيام به لما وجدنا للرياضة من أهمية قصوى للشباب.
الحمد لله افتتحنا الدوري واختتمناه على خير لم تحدث أي مشاكل رغم أن كل المشاركين فيه أمنيين ومن معسكرات لكن كان هناك تفاهم كبير وتواصل مستمر وحماس لمسناه من خلال حرصهم على حضور المباريات وتقديم أفضل المستويات وسعادة كبيرة كانت ظاهرة عليهم.
لا أستطيع أن أعبر عن مدى النجاح الذي حققه الدوري وعن مشاعرنا كمنظمين له وجدنا حضور جماهيري كبير وتقبل من مختلف الجهات والشخصيات وجدنا كل الاحترام والتقدير والشكر الكبير لأستاذنا القدير عبد السلام الذي يعتبر أحد أهم أسباب هذا النجاح ونتمنى أن تحذوا كل المعسكرات والجهات الأمنية حذونا لأن شباب الأمن بحاجة ماسة للرياضة والخروج من الضغوطات ونشكر كل من شاركنا هذا النجاح.
 
*كان للدور أثر إيجابي في نفسياتنا ويدل على اهتمام القيادة
 يقول محمد سعد أحد الضباط المشاركين في الدوري:
نتقدم بالشكر لكل القائمين على امن المنطقة الحرة على راسهم عبدالسلام العمري مدير عام شرطة المنطقة الحرة وكل من قدم لنا الفرصة على التنافس بالدوري الرياضي الذي غمرنا بالسعادة العارمة الذي جمع بين الأفراد والضباط في أمن المنطقة الحرة وهم مسرورون جدا.
الدوري له اثر ايجابي في نفوسنا وترفيه من ضغوطات العمل العسكري المعروف ببذل جهد كبير فيه وهذا إن دل فإنه يدل على متابعة القيادة ونشكر كل من عمل على نجاح الفعالية وانشاء الله تقام مثل هذا المباريات والدوريات الرياضية وتعمم على كل المعسكرات في محافظة عدن ونتمنى من جميع القيادات دعم ذلك والحرص على تنشيط الرياضة لأنها مهمة جدا لنا ولكل الشباب وسيتفاعلون معها.
*فعالية تدل على ترابط  تلاحم أفراد وضباط أمن المنطقة الحرة
أنور سالم علي صالح الخليفي:
المينا عاد إلى حالته الطبيعة حاليا ينعم باستقرار كبير على الصعيدين الأمني والخدماتي شعرت أن هذه الفعالية تدل على ترابط أفراد وضباط شرطة أمن المنطق الحرة مع العميد عبدالسلام العمري قائد أمن الميناء في الأيام القادمة.
نحتاج في المرحلة الآتية أن تستمر مثل هذه المسابقات التي تقوي اللحمة الأخوي داخل الميناء وتزرع روح المنافسة والحمد لله بفضل
الله وتكاتف الجميع نجحت البطولة وان شاء الله تستمر هذه الفعاليات في مختلف مجالات الرياضية .
كل الشكر والتقدير والامتنان للعميد عبدالسلام العمري على ما يبذله في جهود متفانية لا جذور لها لرفع راية المينا عاليا"
*نجاح عظيم وحضور عدد من الشخصيات الكبيرة في محافظة عدن
إعلامي أمن شرطة المنطقة الحرة محمد الارياني:
لأول مرة في محافظة عدن تحدث فعالية رياضية داخل معسكر أو بين أفراد أمن وجنود وعساكر أمن المنطقة الحرة كان السباق في ذلك والفضل يعود للإنسان الرائع والعزيز على قلوبنا عبد السلام العمري مدير عام شرطة المنطقة الحرة على حماسه وتنفيذه للفكرة والقيام يهذا الدوري الذي نعتبره جميعا انجاز لنا ولعدن.
الشيء الجميل أن كل أفراد الجيش تفاعلوا بشكل كبير مع الدوري وقدموا أداء عالي ومستوى ممتاز في كل المباريات واخرجوا طاقاتهم في الملعب وعبروا عن سعادتهم وإرادتهم بتكرار مثل هذه الفعالية مرة أخرى وفي وقت قريب.
كنت أقوم بتغطية كل المباريات بصفتي إعلامي أمن المنطقة الحرة وأرصد آراء كل الشباب والجنود وأي شخصية كانت حاضرة في المباريات وحبت أن تشاركنا هذا الدوري ونشعر بالفخر والرضى لما حققناه من نجاح وصل لمختلف الجهات وأثنى الجميع عليه الحمد لله ونتمنى أن تعاد إقامة مثل هذه الأفكار والفعاليات والأنشطة في كل المرافق والمعسكرات الأمنية لأنهم بحاجة للرياضة والترفيه وهذا شيء مهم لهم ولعملهم ونشكر كل القائمين على نجاح الدوري والجهود التي بذلت من الإدارة والأفراد في سبيل انجاحها.
ويختتم العميد عبد السلام العمري مدير عام شرطة المنطقة الحرة الحديث قائلا:على أهمية الاهتمام بالجانب الرياضي والثقافية لشغال أوقات فراغ الشباب لعد الاتجاه إلى أي تيارات سياسية تسيء للوطن و تريد زعزعة أمن هذا المحافظة الغالية على قلوبنا وزرع في نفوسهم التآخي والتراحم بين أفراد الأمن والتخلص من منهجية العنصرية وانا يتجمع كل هذا الرجال لأجل تضميد جروح الوطن الذي مرت عليه عديد  من الحروب والنزاعات السياسية .
وشكر العمري كل من شارك وبادر على نجاح هذه الفعالية الرياضية الأولى لشرطة المنطقة الحرة عدن من ضباط وأفراد شرطة المنطقة الحرة عدن  كلا بصفته ومكانته وكل من اتصل وتابع الفعالية من مدراء عموم ووكلاء ووزراء وقادة عسكرين وإعلاميين ويعدهم ان يكون هذا العام 2019 عام الحب والخير والتفاؤل والمحبة المليء بالمبادرة الرياضية والثقافية والانسانية والعسكرية لهذا الوطن
جانب من الشخصيات التي كانت حاضرة في هذا الدوري:
 
هناك العديد من الشخصيات التي حبت أن تشارك الشباب هذه المباريات كنوع من الدافع المعنوي والدهم لهم منهم النائب الأول لمدير امن عدن قائد المقاومة العقيد ابو مشعل الكازمي , و مدير عام اتحاد الكرة بعدن حيدان , وعبد السلام عسكر نائب مدير عام جمرك عدن , عصام عطا نائب مدير جمارك .
نائب مدير شرطة  المنطقة الحرة السعدي , ونائب مدير شرطة المنطقة الحرة عدن , قائد الطوارئ القائد زكي الزعلي  ومدير أمن الجمرك القائد فكري الزامكي , والاعلامي ماجد الشعيبي وسكرتير نائب وزير المالية راسخ بامسلم , وعدد من الشخصيات الاجتماعية والعسكرية والرياضية.