في اجتماع ملتهب للحكومة عبدالملك ابلغهم بعدم استطاعة أي وزير النزل لعدن وممارسة مهامه

السبت 09 نوفمبر 2019 7:05 ص
في اجتماع ملتهب  للحكومة عبدالملك ابلغهم بعدم استطاعة أي وزير النزل لعدن وممارسة مهامه
انفض اجتماع مساء امس عقده معين عبدالملك رئيس مجلس الوزراء مع عدد من الوزراء والنواب بعد مشادات كلامية وهجوم حاد على عبدالملك أدى إلى فض الإجتماع.
مصدر حكومي رفيع كشف ل "صيرة بوست" أن معين عبدالملك عقد اجتماعاً مساء الجمعة مع عدد من الوزراء والنواب لإطلاعهم على خطته للنزول إلى عدن وكذلك إبلاغهم بعدم استطاعة أي وزير النزل لعدن وممارسة مهامه.
وأوضح المصدر أنه تعالت الأصوات بعد طرح معين وتعرف لهجوم حاد من قبل الوزراء نتيجه صراحته بعدم استطاعة أي وزير النزول إلى عدن في الوقت الراهن بناءً على ما تضمنه اتفاق الرياض.
 
وقال إن المجتمعين شنوا هجوماً حاداً على عبدالملك متهمين إياه بالوقوف خلف هذا البند والحيلولة دون عودة الوزراء إلى عدن وممارسة مهامهم واستلام مؤسسات الدولة بعد أن احتلتها مليشيات المجلس الإنتقالي.
 
هذا وينص البند الثالث من الملحق السياسي والاقتصادي على عودة رئيس الحكومة الحالي الدكتور معين عبدالملك الى عدن خلال سبعة أيام من اتفاق الرياض. 
وعلى هذا الاساس استند نائب رئيس الدائرة الاعلامية في المجلس الانتقالي عندما قال "بأن مجلس الوزراء لن يعود بكامل اعضائه الى عدن".