للكسالى والمشغولين.. خزانة ملابس "ثورية" من سامسونغ

السبت 25 يناير 2020 6:44 ص
للكسالى والمشغولين.. خزانة ملابس "ثورية" من سامسونغ
كشفت شركة "سامسونغ" مؤخرا النقاب عن خزانة ذكية مصممة لمساعدة الناس الذين قد لا يملكون الوقت الكافي، أو لمن لا يرغب في تأدية بعض أعباء المنزل بنفسه، ناهيك عن محافظتها على البيئة.
وبحسب الشركة الكورية الجنوبية العملاقة فإن الخزانة الجديدة "إيردرسر" ستقوم بتنظيف الملابس عبر تقنية "الغسيل الجاف" بعد وضع الثياب في الخزانة، لتجدها في اليوم التالي نظيفة ومنعشة، وذات رائحة جميلة.
ونقلت صحيفة "ديلي ميل" عن بيان سامسونغ قوله إن طريقة التنظيف التي ستنفذها خزانة الملابس ستضمن الحفاظ على جودة الملابس لأطول فترة ممكنة بعد ارتدائها واستعمالها، وتجعل كذلك صاحبها في غنى عن استخدام المنظفات بما قد تحتويه على عناصر كيماوية، تسبب أنواعا مختلفة من الحساسية.
وأوضحت الشركة التكنولوجية الرائدة أن أحد مزايا الخزانة المستقبلية أنها صديقة للبيئة، ولا تساهم في تلويث الأجواء.
ويقوم مبدأ عمل تلك الخزانة ذات الحجم الصغير على نظام التنظيف الجاف حيث يوجد بداخلها ثلاثة شماعات (علاّقات ملابس) تقوم بنفث الهواء القوي، لإزالة الأوساخ والغبار عن الثياب.
ويجري أيضا نفث بخار للقضاء على البكتيريا داخل أنسجة الملابس، فيما توفر مضخة حرارية رعاية دقيقة للألبسة عن طريق تجفيفها في درجة حرارة منخفضة ، مما يقلل من فرص الانكماش أو التلف الذي ينجم عن الغسيل والتجفيف عند الغسيل والكوي بالطرق التقليدية.
 وأوضحت سامسونغ أن وجود نظام تصفية "فلتر" يضمن أيضًا عدم ترك أي روائح غير مرغوبة بها، كما أن تلك الخزانة ليس بحاجة لتثبيتها بمنفذ ماء، كما هو الحال مع الغسالات الآلية (الأتوماتيك) فهي مزدوة بخزان مياه خاص بها.
ولكن يبقى سعرها الباهظ حاليا قد يشكل حائلا دون الإقبال عليها، فهو يعادل حاليا نحو ألفي جنيه إسترليني، أي أكثر من 2600 دولار أميركي.