ناسا تطلب مساعدة إيلون ماسك للوصول إلى كوكب الذهب

الأربعاء 11 مارس 2020 7:43 م
ناسا تطلب مساعدة إيلون ماسك للوصول إلى كوكب الذهب

طلبت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) مساعدة الملياردير إيلون ماسك للوصول إلى كويكب قريب يحتوي على ما يكفي من الذهب لجعل كل شخص على الأرض مليارديرا.

وستنضم شركة ماسك "سبيس أكس" (SpaceX) إلى وكالة الفضاء في الجهود الرامية لإطلاق مركبة فضائية غير مأهولة للكويكب "سايكي 16" (16 Psyche) في وقت مبكر من عام 2022.

وقالت ناسا في بيان "مهمة سايكي هي الوصول إلى كويكب فريد غني بالمعادن يسمى سايكي، الذي يدور حول الشمس بين المريخ والمشتري"، وأضافت "يعتبر الكويكب فريدا، حيث يبدو أنه مكون إلى حد كبير من قلب الحديد النيكل المكشوف لكوكب مبكر؛ أحد اللبنات الأساسية لنظامنا الشمسي".

وسايكي، الذي يبلغ عرضه 120 ميلا، مليء بأكوام من البلاتين والحديد والنيكل، وتشير التقديرات إلى أن معادن الكويكب المختلفة يصل سعرها إلى نحو ثمانية آلاف كوادريليون جنيه إسترليني (أي ثمانية وأمامها 18 صفرا).

ويقول موقع "ذي صن" الإخباري إن هذا المبلغ الضخم قد يتسبب في تدمير الاقتصاد العالمي، حيث ستنهار أسعار المواد الخام إذا قمنا باستخراج هذه المعادن وأعدناها إلى الأرض.

وذكر الموقع أن المهمة ستنطلق من موقع وكالة الفضاء الأميركية في كيب كانافيرال إلى الكويكب في صيف 2022.

وتقوم وكالة الفضاء بالرحلة لأغراض علمية، ولا تخطط لإجراء أي تعدين، حيث سيتم تحميل مسبار سايكي بمعدات لفحص تركيب الكويكب، حسب ما ذكره الموقع.

وتشير ناسا إلى أن سايكي هو أحد الناجين من حوادث الاصطدام العنيف بين الكواكب التي كانت شائعة عندما كان النظام الشمسي يتشكل.

ويأمل العلماء أن يخبرنا هذا الكويكب عن كيفية تشكل جوهر الأرض ونوى الكواكب الأرضية الأخرى، ومن المأمول أن يصل المسبار إلى الكويكب عام 2026.