وفي نهاية أكتوبر الماضي، دخلت الإعلامية الراحلة إلى المستشفى، إثر تداعيات معاناتها مع السرطان؛ إذ أعلنت في أغسطس عبر صفحتها بموقع فيسبوك، أن "حالتها معقدة، وتتلقى أكثر من نوع علاج كيماوي".

ونعى عدد من الشخصيات العامة والسياسيين، الإعلامية الراحلة؛ حيث كتب البرلماني المصري طارق الخولي على حسابه بتويتر، قائلا: "الإعلامية أسماء مصطفى في ذمة الله بعد صراع مع المرض.. الله يرحمها ويجعل مثواها الجنة.. خالص التعازي للنائب أيمن أبو العلا".

من جانبه، قال الإعلامي جابر القرموطي: "ربنا يرحمك زميلتي العزيزة أسماء مصطفى، صاحبة الوجه البشوش دائما"، متوجها بالتعازي لزوجها.

كما نعت وسائل إعلام المصرية، عبر منصاتها بمواقع التواصل الاجتماعي، الراحلة أسماء مصطفى.