طلاق في الطائرة ...

الأربعاء 11 سبتمبر 2019 7:02 ص
طلاق في الطائرة ...
قضة غريبة وضعت إحدى الفتيات في موقف لا تحسد عليه وغير تقليدي، حيث بدأ بحفل زفاف إحدى الفتيات ليقرر الزوجان الذهاب مباشرة إلى إحدى الجزر الآسيوية لقضاء فترة شهر العسل والاستمتاع.
بالفعل اتجه العروسان إلى المطار واتبعا التعليمات، حتى وصلا إلى الطائرة وترتيب أمورهما ووضع حقائبهما بالشكل السليم، وصولاً إلى الجلوس وانتظار الطيران.
في تلك اللحظة وبعد الجلوس وقبيل الإقلاع بلحظات طلبت الزوجة من زوجها استخدام هاتفه الشخصي لإجراء مكالمة لتبدأ هنا تفاصيل القصة.
بعدما أمسكت الزوجة بهاتف زوجها وإذ بها تصعق برسالة وصلت إليه بالوتساب تحمل عبارة تدل على رؤية أحدهم صورها وإعجابه الشديد بها، الأمر الذي أصاب الزوجة بذهول شديد لتكتشف أن زوجها أرسل مجموعة من صورهما الخاصة إلى قروب واتساب يضم أصدقاءه.
لم تصبر الزوجة طويلاً حتى واجهته مستفسرة عن السبب، وبرر الزوج ذلك الفعل بأنه أخطأ في إرسالها إلى قروب أصدقائه بدلاً من قروب العائلة.
لم تقتنع الزوجة بتبريره ليتطور الخلاف بينهما ويتفاقم بعد أن طلبت الزوجة من زوجها الاتصال بأصدقائه وأمرهم بمسح الصور، لكنها تفاجأت من ردة فعله الباردة وهدوئه التام.
حيث قال: «خل نصير مشهورين حالنا حال غيرنا ويصير عندنا فلوس!»
هنا ارتفع الصراخ في الطائرة بين الطرفين لينتهي في طلاق سريع بينهما وسط الطائرة.
وفور نزولهما في أول محطة ترانزيت قام بتهديدها بالقتل والسب والقذف إن لم تقم بإرجاع قيمة المهر ومصاريف العرس والهدايا وأنه سيقوم أيضاً بنشر صورها للعلن.
لم يستمر الطليق في ذلك، بل قام بشراء تذكرة سفر للعودة إلى البلاد، وبالفعل عاد وترك طليقته هناك بلا حول ولا قوة.
وقام بعض المسافرين بإنقاذ الموقف والتكفل بشراء تذكرة العودة للعروس الطليقة في نفس الرحلة، وتم التواصل معهم كشهود في الواقعة ولم يقفوا عند ذلك، بل قالوا سنشهد في المحكمة أيضاً، علماً بأن الطليق استخدم نفس الأسلوب والعبارات مع ذوي الطليقة.
كادر
تبعاً لآخر إحصائية حديثة صادرة من وزارة العدل الكوتية
308 حالات طلاق «الخلع» في الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري.
2695 حالة ممن تزوجوا في أعوام مختلفة بمعدل 29 حالة طلاق يومياً.
73 حالة زواج فقط الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري.