عذرا صديقي حامد ..!

Tuesday 22 September 2020 8:43 am
الخميس الماضي نظم كوكبة من شباب مديرية دارسعد من الناشطين المستقلين وممثلين عن بعض المؤسسات و الهيئات المجتمعية جمعا رياضيا احتفوا من خلاله بواحد من أبناء المديرية الذين اعتادوا  ترك الأثر والبصمة في كثير من المناسبات وعلى أكثر من صعيد ' وجاء يوم رد الجميل له من باب أن مبادلة الأوفياء الوفاء واجب.
أما الحدث فقد فقد كان للاحتفاء بالأخ والصديق حامد الشاطري اللاعب الاسبق في أحد أشهر الفرق الكروية في دارسعد ايام العز ( التضامن ) والقيادي لاحقا في نادي النصر العدني ' عضو المجلس المحلي بالمديرية والعضو المؤسس والفاعل في أكثر من منتدى وجمعية ' الناشط في المجالات التنموية والإنسانية والحاضر بقوة وفاعلية في المجتمع الثقافي والرياضي ..و الكادر الناجح في مهنته وعمله ( الجمارك ) وصاحب الصدى الطيب اين ما حل .
الاحتفالية التي طرزتها إبداعات عدة أسماء ممن سبق لهم وأن تذوقوا لذة الألق في الزمن الكروي الجميل ' وحضرتها أسماء أخرى صاحبة وزن وقيمة في كل الأزمان على غرار كبير الهدافين والمتوج نجما بإجماع القلوب العاشقة للمستديرة الكابتن محمد حسن ابو علاء رئيس نادي الشعلة حاليا ومفتاح انتصارات فريقه الكروي سابقا ' شرفني القائمون عليها بالدعوة عبر العزيز  الدكتور أديب الشاطري ' غير ان ظرفا أسريا قاهرا حال دون حضوري ومشاركتي في الاحتفاء بمن اعتاد الاحتفاء بنا بمناسبة ومن دونها' لكن الأهم  من حضوري الذي تعثر قهريا هو أن  الفعالية كللت بالنجاح  و تركت ارتياحا لدى المنظمين ورضى من الحاضرين وأثرا بالغا في نفس (العريس) المحتفى به .
مبارك لك يا صديقي حامد الشاطري كل الحب الذي نلته وتناله من الرفاق والأصدقاء ومن المجتمع ككل وأنت الذي اعتدت أن تنثر ورود الخلق  الحسن في كل موقع وموضع ' والشكر لكل من رسم تفاصيل النجاح للفعالية ' وأدام الله جمع الأحباب على الخير ومن أجل الخير ..ثم عذرا عن غياب لم يكن لنا فيه راي أو قرار .