ضبط خلايا إرهابية تديرها ميليشيا الحوثي لاستهداف عدن وإعلان المتورطين خلال أيام (رسمي)..

Thursday 25 November 2021 10:45 am
ضبط خلايا إرهابية تديرها ميليشيا الحوثي لاستهداف عدن وإعلان المتورطين خلال أيام (رسمي)..
كشفت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، يوم امس الاربعاء، عن وقوف ميليشيا الحوثي الانقلابية وراء خلايا إرهابية وتخريبية في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة.
جاء ذلك في عرض قدم إلى الحكومة في اجتماعها الذي عقدته في العاصمة المؤقتة عدن، الاربعاء، من رئيس اللجنة الامنية محافظ عدن، أحمد لملس، ومدير أمن المحافظة، اللواء الركن مطهر الشعيبي.
وأكد لملس والشعيبي في عرضهما ضبط خلايا وعناصر متورطة في الأحداث الأخيرة والتوصل الى نتائج هامة في عدد من الجرائم الإرهابية ومنها محاولة اغتيال وزير الزراعة ومحافظ عدن والتفجير الذي استهدف بوابة مطار عدن وغيرها من الاعمال الاجرامية والارهابية التي حدثت مؤخرا.
وأشار لملس والشعيبي إلى أنه سيتم عقد مؤتمر صحفي خلال الأيام المقبلة لاعلان نتائج التحقيقات وأسماء المتورطين من العناصر والخلايا سواء من تم ضبطهم او جاري ملاحقتهم، بعد استكمال نتائج الاستدلالات، لافتين الى ان تورط ميليشيا الحوثي الانقلابية بالوقوف خلف عدد من هذه الخلايا والعناصر ضمن اعمال ممنهجة تستهدف امن واستقرار العاصمة المؤقتة عدن.
وأكدت الحكومة دعمها الكامل لهذه الجهود وتوفير كل المتطلبات لإنجاحها لضبط الامن والاستقرار في العاصمة المؤقتة عدن، معربة عن تطلعها في ان ينال المجرمين والإرهابيين جزائهم الرادع والعادل سريعاً امام أجهزة السلطة القضائية المختصة، لردع كل من تسول له نفسه المساس بالأمن والاستقرار.
وشددت الحكومة على أنها لن تتوانى في تطوير قدرات المؤسسة العسكرية والامنية كخطوة مهمة على طريق محاربة التخريب والإرهاب ومواجهة تحدياته ومخاطره، واستكمال استعادة الدولة وانهاء الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانيا.
ووجه معين عبدالملك، بمضاعفة وتنسيق الجهود لتعزيز اليقظة الأمنية في المعركة ضد التخريب الحوثي والإرهاب الذي لن يتورع عن المحاولة مرة بعد أخرى لتحقيق أهدافه "الدنيئة".