ليونيل ميسي أرح قدميك لقد صعدت القمة

Monday 12 July 2021 10:05 pm

   الأسطورة الرياضية ليونيل ميسي نجم المنتخب الأرجنتين وكابتن لنادي الإسباني برشلونة في هذا القرن الواحد والعشرين من يشاهد القدم اليسرى للأسطورة في التمريرات والضربات وصناعة وتسجيل الأهداف في المباراة على أرضية الملعب وتتويجه بالألقاب عام بعد أخر أمام عينيه ولا يزال يراوده الشك كأن ما يحدث في أرضية الملعب من تسجيل الأهداف في عالم الخيال في عالم توجد فيه المعجزة الرياضية الخرافية المطلقة بحد ذاتها.

لم يصبه الضعف والهوان من عمله الشاق الذي سطره في مسيرتة الرياضية من تتويج ألقاب أوروبا، هاهو الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي وقف بكل إصرار وعزيمة وقاد منتخب بلاده للتتويج ببطولة كوبا امريكا.

عندما تحدث المعلق الرياضي عصام الشوالي عن الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي بقوله:" قل لهم يا ليو قول أنا كبيرهم على صغري، أنا الذي نظر العاشق الى قدمي، واطربت مراوغاتي من به عقد " فقد حان الرد من ليو ميسي (لقد نظر العاشق لقدمك حقا لا محاله) 

بعد هذا الختام الذي قدمه ليونيل ميسي في مسيرتة الرياضية أتمنى أن يعتزل عن اللعب لأنه قد وصل إلى الرقم القياسي أفضل من يستمر ويضعف دوره ويقل عزمه ويتراجع تفوقه عندما يصيب عظمه الوهن ويغزو رأسه الشيب.