حسن عبدالوارث

فقدَ العيد نكهته وفرحته في هذا البلد، في ظل تكالُب آثام الحرب وآفات الوباء وهجمات الطبيعة. وفاحت رائحة الموت في الأرجاء، وصارت في كل بيت نائحة، وسادت مشاهد الجنائز والمقابر والبكاء. أنا في الطابور، و...

يظل كثير من الناس أسرى مفاهيم أو معلومات خاطئة لردحٍ طويل من الزمان ، وذلك جرّاء قراءتهم أو سماعهم لها من مصادر ظنّوها موثوقة للأسف . وعلى أساس هذا الظن استقرت في أذهانهم كمُدخلات يقينية لا يأتيها ب...

كنتُ أُحبُّ أن أصفَها بالمرأة الحديدية الحريرية ، فهي تجمع بين جسارة العمل والنشاط والموقف، و رقَّة الأنوثة ونعومتها روحاً ومظهراً. وكنتُ أحياناً أصفها بآنسة الصحافة اليمنية والخليجية، فهي أول خريجة...

تفقد الأمكنة جزءاً حميماً من ملامحها ، مثلما تفقد الأزمنة جزءاً صميماً من ذاكرتها ، اذا فقدت شيئاً من مكونات النسيج الذي يؤلف موزاييك هذه الملامح أو فسيفساء تلك الذاكرة . والمدن هي أقرب الأمثلة على...

يحتقرالرجل اليمني رجلاً مثله فيصفه بأنه امرأة. ويُمعن في الاحتقار باستخدام مترادفات عامية للمفردة ذاتها: مَكْلف.. مَرَة.. حُرْمة. وقال بعضهم ايغالاً في التحقير "مابِش مَرَة شخَّت من طاقة". وقد سمعت هذ...

اثر الأحداث الهيستيرية الدامية التي شهدتها مدينة عدن في يناير 1986، تلقيت دعوات ونصائح بمغادرة البلد إلى بعض الأرجاء في بلاد الله الواسعة، في ظل عروض بعضها يتصف بالمغري أو شديد الاغراء للعمل والاقام...

نشر أحد الزملاء مؤخراً خبراً عن وفاة سيدة عملت معنا في صحيفة 14 أكتوبر منذ زمن بعيد وكان الزميل نفسه نشر في العام الماضي الخبر نفسه عن السيدة نفسها، غير أن الخبر يومها لم يكن صحيحاً، فقد نشره آنذاك...

  ذات يوم بعيد، طلب الأستاذ زكي بركات (رئيس تحرير جريدة “الثوري” حتى مطلع 1986) من أحد الزملاء تدبيج مرثية لأحد مناضلي ثورة أكتوبر والحزب الاشتراكي الذي رحل للتوّ. غير أن الزميل...

صالح يُلقي " كَرْتَيْن " في الوقت ذاته ، على الطاولة نفسها .._ " نحن زيدية سُنَّة " .. والعبارة لا تحتاج عسير فهم ولا طويل شرح .. لقد أعلن بيع حليفه التكتيكي في سوق عكاظ ، وعلى الراغب السعودي عرض...

** ذات يومٍ بعيد ، ذهبتُ لتوديع سفير فرنسا الأسبق لدى اليمن لانتهاء فترة عمله - وكان صديقي منذ أن كان ملحقاً سياسياً في عدن قبل الوحدة - وقد سألته عمّا خرج به من خلاصة طوال فترة عمله .. وفوجئت به يهمس...