اولها (كيكة) .... رياضة الوادي فُلّ وعَشرةَ

Sunday 02 February 2020 1:45 pm
- لأول مرة في تاريخ محاضر الاستلام والتسليم لمديري مكاتب الشباب والرياضة بوادي حضرموت يتم فيه احتفال بحضور وكيلين من وكلاء السلطة المحلية ممثل الشرق وممثل الغرب , ويتم في ختام المحضر (التهام ) (كيكة) المناسبة كتعبير لسير الامور بسلاسة (السهالة) فلا خاسر في هذا التغير لأنه سنة الحياة ويحسب للمدير السابق المهندس علي يسلم باشعيب الذي يعرف تماما فحوى المثل القائل ( لو دامت لغيرك ما وصلت اليك) ولم يتمسك بالكرسي (الدوار), وليت كل من تولى امرنا يدرك ذلك.
باشعيب اسس لتقليد نتمنى ان يكون قدوة وليكون من المديرين الذين تركوا اثرا في هذا الموقع وليس كالذين ذهبوا دون أي اثر يذكر. 
- في اول اجتماع للمدير العام الجديد رياض بن صلاح الجهوري مع كوادر مكتبه , مكتب الشباب والرياضة اشار الى مقولته الشهيرة  (من اراد ان يعمل يجد الوسيلة, ومن لم يرد ان يعمل يختلق الاعذار) , كلام جميل ودليل على انه سيكون رقما لاهامشا في رياضة وادي حضرموت ويضعه امام مسئولية احداث نقلة نوعية في رياضتنا (التعيسة ) في الوقت الراهن عملا بقول شاعر الاقوال التي صارت امثال غزيرة المعنى المتنبي :
واذا غامرت في شرف مروم - فلا تقنع بما دون النجوم.
- كلام المدير العام فتح واسع امام طموحاتنا كشباب ورياضيين في هذا الوادي المعطاء وجعلنا (نطمع) في ان مستقبل وادي حضرموت الرياضي سيكون مشرقا وستعود امجاده في مختلف. الالعاب طالما يقود رياضتها مدير مثل رياض بطموحه اللامحدود 
- ولهذا اتمنى ان يضع المدير الجديد في اجندة خططه اعادة اندية الواجهة الى ما كانت عليه فقد كانت العابنا في الدرجة الممتازة مثل القدم والطائرة والسلة وتنس الطاولة وغيرها والان اصبحت ذكرى واثر بعد عين , والجلوس مع الاندية ومناقشة اسباب التراجع ومساعدتها على العودة الى تحقيق الانجازات .
- كما نتمنى ان يضع في اجندة عمله تطوير قدرات الاندية الاستثمارية المدرة للربح ,لان الرياضة اصبحت تعتمد على المادة والامكانيات المادية المستمرة وليس على (فتات) مخصصات لا تغني ولا تسمن من جوع .