نحن هنا.. أين أنتم ؟!

Wednesday 04 March 2020 4:06 pm
نحن هنا :
صامدون على مبدأ الحرية والدفاع عنها بكل ما أوتينا من قوة، ونسمع عن مصطلح الحفاظ على حياة الشعب واستقرار البلد من افواه قادتنا البعيدين عن العمل.
نحن هنا :
 نودع كل يوم أخوان لنا الى المقبرة، نتوجع يوميا من الجراح، نصرخ ليل ونهار ونحن نبحث عن المأكل، المشرب، والتعليم، المسكن، الرعاية الصحية...وغيرها،  ولا نجد من يسمعنا، او ينظر الينا، نطالبكم بحقوقنا فانتم ولاة أمورنا كما تزعمون!!.
وأخيرا :  
الى متى نستمر ونحن نسير على هذا الطريق دون ان نصل الى المحطة المنشودة، ألا يوجد للسلام مكان بيننا، تسود فيه المحبة والاخاء  بين فئات الشعب الممزق  الذي يعاني من التمييز بين فئة وأخرى؟!.