محمد العولقي

* ومن له نفس للعيد في ظل هذه الأرواح البريئة التي تزهق في عدن والجنوب ليلا ونهارا..؟ * من له نفس يفرح ويغني مع صفاء أبو السعود (أهلا بالعيد) وأرض الجنوب الموحلة لم تغادر حمام الدم الذي لا يفرق بين قي...

ليس غريبا أن يضبط الجمهور اليمني عن بكرة أبيه وأمه متلبسا بعشق نادي النصر السعودي، فما بين اليمنيين والنصر من غرام وانتماء يفوق بكثير ما كان بين روميو وجولييت .. وإذا كان (العالمي) نتاجا طبيعيا ل...

* هذا الرجل وطوال خمسين عاماً شغل الناس و ملأ الدنيا ، أسهر الخلق حوله ونام ملء جفونه عن شواردها .. صنع لنفسه مكانة مرموقة في قلوب الرياضيين وغير الرياضيين لا يدانيه فيها أحد. * الأستاذ (أحمد محمد...

* ويسألونك عن بطولة (بلقيس)، قل فيها ما لم يقله الرئيس الأمريكي (جون كينيدي) في الدلوعة (مارلين مونرو) .. * تقاسم الجميع (كعكة) الربح ، لكن الخاسر الأكبر في هذه البطولة كانت أندية عدن التي تناست أن...

* لم يثر غبارا حول مسيرته الكروية المظفرة، مع أنه كان سهما ينطلق من قوس اتحاد الشرطة الرياضي ولا يخطئ هدفه .. * لم يتدثر يوما بلحاف نجومية التلميع الإعلامي ، ولم يطلب شهرة ورقية للاستهلاك الجماهيري...

*   محمد العولقي تقرأ وسائل التواصل الاجتماعي بغثها وسمينها، فيتعاظم إحساسك بوجود طرف ثالث (خفي) ينفخ في كير الجنوبيين بهدف الحصول على مكافأة (اللعنة) باعتبارها ثمن إيقاظ الفتنة النائمة.....

  ما بال (عناقيد غضب) الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لا تسقط إلا على رؤوس المنتخبات الآسيوية التي لا ظهر يسندها ولا حائط صد أخلاقي يدرأ عنها الأخطاء المقصودة والتي تحمل ختم (سبق الإصرار والترصد)..؟...

* بين الشعب اليمني و (الزبط) عشرة عمر طويلة جدا، لا يمكن اختزالها في نظام أو حاكم..    * يعشق هذا الشعب على طول وعرض مساحته المربعة أن يكون شعبا (مزبوط)، وعلامة (زبطه) إحمرار قفاه، في حين ير...

* أثار فرع اتحاد كرة القدم بعدن انتباهي بقراراته الصارمة ضد المخالفين الذين ضربوا بأخلاق ومبادئ التنافس الشريف عرض الغش والتزوير..  محمد العولقي   * بعض (المفسبكين) نشروا غسيل ثمانية أندية ع...

يا للهووول .. قالها بعضنا وهو يتابع التصاعد الفني الذكي للمنتخب الفرنسي في نهائيات كأس العالم بروسيا ، ومبعث التعجب أننا مارسنا العادة العربية الأصيلة في الأكتفاء باستحضار علامات التعجب والدهشة دون ال...